الأحد، 10 أغسطس، 2014

فاطمة وهدى وجمعية المرأة المتوحشة






حكاية النهاردة تأتيكم برعاية زوزو حبيبتى
 بنت الست نعيمة ألماظية
 اللى وقفت ف سرايا الحاج ابو حسين فهمى 
وقالت بعلو صوتها




الناس 
 الجدعان
 ولاد الأكابر
 اللى مبيجرحوش حد
اللى مبيدوسوش على حد




القصة الليلة دى طرفها اتنين من نون النسوة
 ودخلوا ف حرب شعوااااااااااء
 بكل ما ف الكلمة من معنى 
الاتنين ناضلوا وكسبوا وخسروا
لكن وانا بلملم ف التفاصيل اكتشفت
 انى غصب عنى انحزت لطرف صحيح
 ويمكن اكون بظلم الطرف التانى
 بس مقدرش مقولش اللى ف ضميرى
شهرزاد تتنقط ...  يرضيكو يعنى؟؟!





الطرف الاول ..  بنوتة صغننة
أبوها يبقى الباشا محمد سلطان
 اللى كان والده عمدة لقرية ف المنيا
 وكان من الاعيان 
سلطان ف توقيت ما هيقرب من الخديوى اسماعيل
ويدخل ف معيته ورعايته ويكبر ف المناصب
 لحد ما ييجى الخديوى توفيق
ويمسك بعد ابوه
وتقوم الثورة العرابية وتنقسم ساحة المعركة لجبهتين
 جبهة العرابيين ف الجيش والشعب
وجبهة الخديوى توفيق ومن ولاه
وطبعا الانجليز ف ضهره



ويحصل اللى كلنا عرفناه
وتنتهز انجلترا الفرصة
وتحتل البلاد بدعوة مستترة من الخديوى
ف محاولةً منه للحفاظ على عرشه
واضعاف عرابى




 وبس الثورة خلصت
وطفشنا عرابى على المنف
 والانجليز قعدوا ف البلد
والخديوى عمل من بنها
وقال عرشى وبيجامتى وحمدلله على سلامتى
وابتدى يمشى البلد وكأن محصلش حاجة




ومن ضمن رجال توفيق المخلصين
هنسمع اسم الباشا محمد سلطان
اللى هيرأس البرلمان المصرى
لفترتين عصيبتين من عمر الوطشن
من ديسمبر 1881 لمارس 1882
ثم من نوفمبر 1883 لأغسطس 1884



نسينا نقول ان سلطان باشا 
اللى كان ربيب سرايا عابدين 
مولانا الخديوى هينعم عليه بجارية وهيتجوزها
أبو السلاطين ويخلف منها بنت وولد
الولد هيموت بدرى بدرى ف الطفولة 
اما البنت .. فهيا اللى هتعيش وتكمل
وهيسميها نور الهدى 




و نور الهدى سلطان دى اللى تخصنا
وتلزمنا نعرف قصتها
عشان البت دى بعد كام سنة ابوها هيموت وتبقى يتيمة
وتتربى تربية صارمة فيها تفرقة بين الولد والبنت
وفتكبر جواها العقدة رغم حبها لأخوها 
ويتولى رعايتها هيا واخوها ... ابن العمة
على شعراوى احد الأسماء اللامعة 
ويبقى الوصى عليها 



ابن عمتها مش بس هيبقى عينه على ثروتها
وشئونها هيا وامها واخوها الصغير ..
لااااا دا هيبقى عينه عليها هيا شخصيا
وف سن الـ 13 هيطلبها للجواز
والمشكلة مكنتش بس ف ان نور الهدى كانت متمردة
وعاوزة تكمل دراستها وعندها طموحات
وانها عاوزة تتعامل بالتساوى مع اخوها الولد الخ الخ
والمشكلة كمان مكنتش ف ان العريس اكبر منها
بييجى 40 سنة ..!
المشكلة كمان انه كان متجوز
وساعتها نور الهدى قالت قشطة 
واهو لقت حجة ترفضه بيها ...




خلوا بالكم ..
احنا دلوقتى بنتكلم عن أسرة فقدت الاب
المسيطر على الامور
وبنتكلم عن ام لا نفوذ لها
وعن بنت ف صعيد مصر ومجتمع منغلق
رفض نور الهدى مكنلوش القوة انه يلغى الجوازة دى
لكن الام بقى تربية السرايات والمؤامرات والذى منه
ادتها أول دروس الكيدهن عظيم



واقنعتها تتجوز ابن عمتها بشرط انه يطلق مراته الاولى
وبشرط كمان انه ياخدها تعيش ف مصر
ولو وافق قشطة وبعد كدا الباقى عليها هيا تتصرف !
الصراحة .. نور الهدى هتعى الدرس جيدا
وتطبقه بالمللى وموافقة خلاص يا ابن عمتى
شرط تاخدنى القاهرة
وشرط كمان وينكتب ف العقد انك تطلق مراتك!




العريس النميس الظاهر كدا
كانت ثروة خاله كبيرة قوى قوى قوى
والظاهر تأثير البنت المراهقة برضو عليه
كان قوى قوى قوى فقبل الشرطين وطلق الزوجة الاولى
 ثم اتجوز الكتكوتة ... 
ونور الهدى سلطان هيتغير اسمها بعد الجوازة دى
حسب النظام الألفرنكة بتاع ولاد الذوات اياميها
وتنعرف من هذا اليوم
بـ هدى شعراوى





والست هدى مرات على باشا شعراوى
اللى هنسمع اسمه بعديييين كتير قوى
قبل ثورة 1919 وبعدها
لأن الجدع كان من رفاق سعد زغلول ف مسيرته السياسية
كتف بكتف كدا وشارك معاه ف تأسيس حزب الوفد
وكان من الناس اللى اتنفت معاه برا مصر
وبناء ع الحركة دى ...
 قامت ثورة أجبرت احداثها الملك والانجليز
على ارجاع المنفيين ومواصلة مشوار النضال 
ضد المحتل والخونة ... بمساندة الشعب 


ف التوقيت دا مصر كلها كانت بتغلى
والناس بكل الطبقات والفصايل والأعمار
بتشارك حتى الستات نزلت وظهر صوتها عالى
وف الوقت دا كمان ومن قبله
وهدى كانت دايما شعلة نشاط
وبتسعى ف كل حتة
لحصول المرأة على حقها ف الانتخاب وغيره
زى رفع سن الجواز بتاع البنات
وبتطالب بحقها ف التعليم والمشاركة السياسية
وعملت لجنة الوفد المركزية للسيدات
وعملت اول اتحاد نسائى مصرى وسافرت باريس
وحضرت اول مؤتمر عالمى للمرأة




ودايما هتلاقوا الصورة الشهيرة دى ليها هناك
مع رفيقاتها
نبوية موسى وسيزا نبراوى



وهدى عملت حاجات كتير الحقيقة تنحسبلها 
سواء اثناء ثورة 19 وما بعدها
وكانت بتقود المظاهرات النسائية
وتعمل ندوات تثقيفية وتسافر وتحضر ف محافل دولية
افلام كدا 



والست هتتبرع بفيلتها اللى ف قصر النيل مخصوص
لخدمة قضية المرأة
غير مشاركتها ف تشجيع وتكريم
 سيدات مصريات رائدات 




وبعد شوية هيا وجوزها هيختلفوا مع سعد زغلول
ف طريقة تعامله مع المسألة المصرية
والست الظاهر كان دمها حامى زيادة
ومعجبهاش جو الحنية بتاع سعد زغلول
وكانت مقضياها بيانات واحتجاجات
فـ سعد اتغاظ أنها محسوبة ع الوفد ...
وقالها تلم الدور وتوطى اللمبة شوية
رفضت 



ويبدو ان كانلها تأثير على جوزها جامد
او انه راخر كان عاوز يبقى ف الصورة لوحده
المهم اتخانق رفاق الثورة
وعلى شعراوى انفصل وعمل حزب لوحده
وانضمتله هدى بالتبعية وكيدا ف زغلول باشا





وهدى شعراوى دعت الستات لخلع الزى
اللى كانوا ستات الطبقة المتوسطة
والعليا بيلبسوه ف الخروجات زى اللى فالصورة
وساعتها خرجت الأعترضات 
وبدات كلمة (السفور) ف الظهور بشدة 
لكن المسيرة رغم هذا استمرت 



واحنا حلوين وكويسين وماشيين تمام
وعم قاسم أمين كلامه جاب نتيجة
والثورة غيرت فينا وعملت تأثيرها
عشان تزق الست تاخد نصيبها م الحرية
ايه بقى .. ؟



اهو للأسف بقى ان الست هدى شعراوى دى
اللى كانت رمز للمرأة ورغبتها ف التحرر والترقى
هتتحول فجأة كدا لواحدة عتيقة تقليدية 
وكأنها متعلمتش
 ولا ناضلتش
ولا سمعتش عن حقوق المرأة ف يوم 
ولا أى نيلة خالص
ليه يا شهر بتقولى كدا ؟؟
أقولكم





يحكى سنة 1922 الست هدى شعراوى
عملت حفلة ف السرايا بتاعتها ابتهاجا بالحزب الجديد
اللى عمله جوزها وعملوا هيصة وهوليلة
وبيغيظوا سعد زغلول وكدا




وف الحفلة جت الفنانة والمطربة المشهورة انذاك
 فاطمة سرى عشان تغنى ف الليلة السودة دى
وسمعتلها غنوة اسمعوها معايا يا عيال 
بتقول فيها .... 

وبدال ما تسهر ع القهوة تعالى نشوى أبو فروة
 وشوف معنات الكلام واتعظ يا مؤمن منك له
هااااااااحيييييح




طبعا الأغانى وقتها
 كانت مليانة هجايص وانحلال وعادى
الباشوات والكبرات بتسمع العبط دا وتنجعص
وتسقف وتهادى وتكع فلوس
وكمان تحب .. وتتجوز لو لزم الامر !!!





تتجوز مين وفين يا ست ؟؟
آه والله زى مبقولكم كدهون
الست فاطمة سرى هتنتع الغنوة تلو الغنوة من هنا
يشوفها شاب حليوة وينبهر بيها جداااا من هنا 
مين الشاب دا يا طمطومة حد م المعازيم ؟؟
لأ حضرتشك دا يبقى ابن صاحبة السرايا بذات نفسيته
الأوستاز محمد على شعراوى ابن الباشا والوجيه الامثل .. !




الحقيقة انا يئست بحثا انى الاقيله صورة الولا دا
بس احسن
عننا ما شوفناه ولا بصينا ف خلقته وكفاية خلقة امه
 بس ممكن اتخليه زى أى فتى م اللى 
بيطلعوا ف افلام الأبيض واسود بتوع  زمان
هيكون طويل ورشيق ووسيم ومغرق شعره بفازلي
 وشنبه دوجلاس وبدلته اخر شياكة
وسيجارة وكاس ف ايده وعيون ناعسة قوى
 وهيكون واقف ف ركن يبصبص للمطربة البائسة
وبيسبلها بعينيه الدوبلى
وهيا عادى يعنى .. واخدة على نظرات المعجبين




وبس الحفلة خلصت وكله روح على بيته
ومحمد شعراوى لبد لفاطمة سرى زى القرادة ...
وقعد يطاردها ف كل حتة ومن حفلة لحفلة ومصر إلحاحا
وانا بحبك وبموت فيكى وانتى حياتى ولازم نكون سوا
وحسبما جاء ف مذكرات فاطمة سرى
اللى اتنشرت بعدين انه عرض عليها فلوس
من اول مرة مقابل العلاقة
وكان فاكراها زى بنات الليل رخيصة وكدا
راحت مقطعة الشيك ف وشه
قوم كبرت ف نظره وصمم يرتبط بيها
وقعد يحاصرها والزن ع الودان جاب نتيجة
والبنية اتدلقت وجت رجلها ف الخية
والقصة اتطورت
وبقت حب جارف
و كما أفلام حسن الأمام والنبى  .. وبالحرف
 الست فاطمة هتصحى ف يوم وأع أع
وتكتشف انها حامل ويا نصبتى يا لهوتى يا فضيحتى
ولازم نتجوز يا محمد ... !!!!!!






المهم الست فاطمة اصلا كانت متجوزة قبل كدا
وعندها ولدين 
لكن محمد شعراوى كان ملوش غير اخت واحدة
وأمل امه والعيلة كلها والجو دا
الصراحة ... لما قالتله الجدع عمل راجل ومهربش
كما كنت أتوقع انا شخصيا
ومش بس كدا دا هيعيش دور الفروسية للاخر
ويكتب لفاطمة ورقة اعتراف
لما تطالبه بأنه يتجوزها
وهيقولها نمشيها عرفى مؤقتا لحد ما اقنع أهلى
ونحوله شرعى وبناء على نصيحة محامى فاطمة 
كتب الورقة اللى فوق دى ...





والعهدة على الراوى اللى هوه الصحفى
مصطفى امين اللى حط القصة بتفاصيلها
 ف جزء من  كتاب (مسائل شخصية)
ومش بس كدا دا هيحولها لفيلم سينمائى كمان شوية 
واسمه "فاطمة"





الحوار دا كان سنة 1925 زى ما مكتوب ف الورقة
وفاطمة هترتاح شوية وتبرد نارها
وبناء على نصيحة محاميها (العقر)
هتصور الورقة بالزنكغراف احتياطى
ويتفق معاها محمد شعراوى على السفر لأوربا
ويسافر هوه الاول ويبعتلها تحصله
 والست تروح وراه فعلا
وكل ما تروح ف حتة تلاقيه مشى منها لحتة تانية !!


قصره هتولد بنوتة وتسميها .. ليلى
وترجع مصر ومحدش يبقى عارف اللى حصل
وتخبى البنت عن العيون لحد ما يرجع ابوها ويشوفها
ويرجع شعراوى ويشوف بنته ويحضنها ويلاعبها
وف قعدة صفا مع فاطمة يقولها فين الورقة اللى كتبتها
وانتى مش واثقة فيا بعد دا كله ..
وانا خلاص هبلغ اهلى ..الخ





وطبعا مفهوم الخ دى معناها ايه
فاصل الوغدنة بكل جمله وتركيباته وتبرايراته
هيتقال الست
اللى هتطلعله الورقة فهياخدها مشكورا
وميعرفش ان فيه نسخة تانية 
ويمشى ... 


يمشى يومين تلاتة عشرة شهر .. مثلا !!
لأ حضرتك دا هيمشى
وهتكون دى آخر مرة تشوفه فيها
الوغد الندل الوااااااااطى كما كان متوقعا طبعا !!
حد يقولى آخ دى قصة الفيشاوى وهند الحناوى
واحمد عز وزينة .. والحوارات دى هتبدأ بقى
اقولكم أيوووون دا اللى حصل فعلا بعد شوية
و زى باقى الحريم ف المحن المشابهة 
فاطمة سرى مش هتسكت
وفضيحة بفضيحة بقى يبقى تاخد حق البنت
واللى يحصل يحصل
حتى لو هتخبط ف البهوات والباشوات واياكش تولع
وقد ولعت فعلا




الروايات بتقول ان الست هدى شعراوى
عرفت بقصة الجواز العرفى بين ابنها والمطربة
من قبل حتى ما يبقى فيه بيبى
وبيقولوا كمان انها بعد المشهد الشهير
بتاع قلبى قلبى
وانتا عاوز تقتلنى
وانتا فضحتنا
ومرمغت سمعة العيلة ف التراب الخ
قررت تنهى الجوازة دى بأى شكل ..!
وفاطمة سرىالصراحة شرشحتلهم كلهم
وفضحت كل حاجة وكتبت مذكراتها سنة 1927
 وتنشرت ف مجلة المسرح الاسبوعية بالتفصيل
وعلى عينك يا تاجر
قالت ايه بقى ... ؟؟؟





فطومة قالت ان الست هدى بعتتلها الاول
اغراءات مادية وفلوس وعرض بالجواز من راجل تانى
والبيبى يشيل اسمه .. وكدا
فاطمة رفضت العرض طبعا
المبلغ اللى كان معروض عليها كان 20 ألف جنيه
واللى حمل العرض ليها كان ابراهيم الهلباوى
المحامى العتيق الوغد ... بتاع حادثة دنشواى 





بعدين هدى شعراوى قلبت ع الوش التانى
وربنا يكفيكو شر الحماة لما تقلب
وهددتها بفضحها ومرمغة شرفها
وجرجتها ف بوليس الأداب وعمل قضية وكدا  !!
وفاطمة بتقول ف المذكرات بتاعتها
انها ردت ع التهديد دا بتهديد أشد
وقالتلهم وزير الداخلية اللى هيلفقلى التهمة دى
هضربه بالرصاص 
#يا_واد_يا_جاااااامد_خرعتنى




بصوا
 القضية دى معتمدة على رواية طرف واحد ف الغالب
هوه فاطمة سرى واخبار متناثرة من بعض الصحف
وكمان روايات المعاصرين للواقعة 
اما كل اللى من طرف هدى شعراوى
 فأنكتم
وانا بفسر السبب بتاع الإنكتام دا
لأنها فعلا كانت ست قوية ومفترية والغلط راكبها
 وصحيح فاطمة سرى كانت غلطانة بالعلاقة دى
وما نتج عنها 
لكن غلط يندفع تمنه ولا غلط نتملص منه !
ولا هيا مهمة ولا الزوج مهم ولا الجدة ولا اى حد 
المهم الطفل اللى جاى دا .. وبس




و دلوقتى الحرب بين الطرفين ماشية بالتهديد والوعيد
بواسطة اطراف بتتدخل من محامين وغيره
اللطيف بقى ان سعد زغلول لما سمع بالقصة
تطوع وبعت لفاطمة سرى واحد من المحامين الشطار
عشان يساعدها تاخد حقها كاملا
ودا عشان هدى وجوزها يبقوا يحرموا يكيدوا فيه
وهع هع 





الالطف بقى ان المحامى بتاع فاطمة كان استاااذ
 وابن لذينا وواضح انه كان خطيب مفوه
وفلوسه اهله حلال الظاهر
و الجدع كتبلها جواب وبعتوه للست هدى شعراوى
الجواب يا عيال طويل مش هينفع احطه كله هنا
بس فيه شوية فقرات .. تحرق دم أى حد عنده دم
وتخليه ينكسف م الدنيا ويلم التعابين
واللى فيه مكتوب بمعلمة فعلا
وخد عندك ....



" سلاماً وبعد
إنَّ اعتقادي بك وبعدلك، ودفاعك عن حق المرأة
 يدفعني كل ذلك إلى التقدم إليك طالبة الإنصاف
 وبذلك تقدمين للعالم برهاناً 
على صدق دفاعك عن حق المرأة
 ويمكنك حقيقة أن تسيري على رأس النساء
مطالبة بحقوقهن .. "

 :)



"لو كان الأمر قاصراً عليَّ لما أحرجت مركزك
 لعل أنَّك أم تخافين على ولدك العزيز
أن تلعب به أيدي النساء
وتخافين على مستقبله من عشرتهن
وعلى سمعته من أن يقال إنَّه تزوَّج امرأة
كانت فيما مضى من الزمان تغني على المسارح
ولك حق إن عجزتِ عن تقديم ذلك البرهان الصارم
على نفسك؛
لأنَّه يصيب من عظمتك وجاهك وشرف عائلتك
 كما تظنون يا معشر الأغنياء
ولكن هناك طفلة مسكينة هي ابنتي وحفيدتك
إنَّ نجلك العزيز، والله يعلم، وهو يعلم
ومن يلقي عليها نظرة واحدة يعلم ويتحقق
من أنَّها لم تدنس ولادتها بدم آخر، والله شهيد "




بقية الجواب او العريضة بمعنى أصح
فيها كلام بمنتهى التهذيب عن ان فاطمة سرى
هتسيب شغلها عشان تتفرغ للبنت حفاظا على سمعتها
 من أى ضرر !
وبعدين هتحود على موضوع الفلوس اللى اغروها بيها

" ممَّن حضروا إليَّ ظانين أنني طامعة في مالهم
وأنَّه في إمكاني إنكار نسب ابنتي إذا أغروني!
ولكنني أخاف إلهاً عادلاً بأنَّه سيحاسبني يوماً عن حقوقها
ـ إن لم تحاسبني هي عليها ـ فلم يجد محمد مني
 قبولاً للمال " 


وبعدين هتهدد بالذوق بقى
وتقولها ازاى انها حاولت تكلم محمد شعراوى كتير
واتهرب منها واضطرت تبعتله المحامى يقوله
هنرفع قضية فقالهم طظ واعلى ما ف خيلكم اركبوه
 #كالعادة
وبالتالى هيا بتفكر ترفع القضية فعلا .. بس قالت الآتى :

"وكان جوابه أن ألجأ برفع دعوى عليه ومقاضاته
وهو يعلم تماماً أنَّ نتيجة الدعوى ستكون في صالحي
 فلا أدري ماذا يفيده التشهير في مسألة كهذه
سيعلم بها الخاص والعام 
وسنكون أنا وأنتم مضغة في الأفواه
 وأنت أدرى بجونا المصري وتشنيعه
خصوصاً في مسألة كهذه ..."
 #شاخدلى_بالك_يا_حاج_محمد



" وهذا ما يضطرني إلى أن أرجع إليك
قبل أن أبدأ أية خطوة قضائية ضده
 وليس رجوعي هذا عن خوف أو عجز فبرهاني قوي
ومستنداتي لاتقبل الشك وكلها لصالحي
ولكن خوفاً على شرفكم وسمعتكم وسمعتي
 ولو أنني كما تظنون لا أبالي
 فربما كانت مبالاتي في المحافظة على سمعتي وشرفي
أكثر من غيري في حالتي
فهل توافقين يا سيدتي على رأي ولدك في إنهاء المسألة
أمام المحاكم؟
أنتظر منك التروي في الأمر
والردّ عليَّ في ظرف أسبوع
لأنني قد مللتُ كثرة المتداخلين في الأمر
ودمت للمخلصة فاطمة سري "



وبس خلص الجواب
اللى وصل للست هدى وقرته
وعينكم ما تشوف الا النور
الدنيا ولعت طبعا والهانم هدى اعتبرته تهديد
ومرمغة لكرامتهم وسمعتهم ولازمله رد حاسم
ودخلت ف حرب شعواء مع فاطمة سرى
وابتدت القضية 
والجرايد تتابع وتكتب وف النهاية
وبعد 3 سنين وتحديدا سنة 1930
هتكسب فاطمة سرى القضية ويثبت بنوة ليلى لأبوها
وما كان م الاول يا غجر !!!




المؤسف ف الحكاية ان مش بس
دعاوى تحرير المرأة والمساواة وغيرها
انهارت قدام المشكلة الشخصية
لكن المؤسف اكتر ان فاطمة كسبت القضية
وخسرت بنتها
لأن هدى شعراوى اللى امتثلت لحكم القضاء
واحترمته استخدمته عشان تاخد البنت من امها
بدعوى ان الام فنانة غير أمينة عليها حسب المناخ
الزفت ساعتها اللى بيبص للعاملات ف الوسط الفنى 
بصة مش اللى هيا بالمرة ...



وبيقولوا ان فاطمة سلمت ليلى ف المحكمة
ومشافتهاش تانى وانا مذهولة جداااااا
وبتمنى لو ان الحكاية دى مش صح ابدا 
لكن .. باقى الأطراف راحوا فين ؟؟




الاخ المزغود ننوس امه 
محمد شعراوى اتجوزبعد المشكلة دى
 من واحدة من ابناء الطبقة الراقية
حسب المواصفات التقليدية
و كانت بنت الوزير المفوض لمصر ف واشنطن
وبعدين
خلف منها كام عيل وطلقها
 وبعدها اتجوز رقاصة اسمها "احلام" وخلف منها
 وسابها برضو بعد شوية
 الظاهر كان غاوى وواخد الندالة والوطينة هواية !!
القصد انه كان لاهى وعابث
 واخبار حفلاته وصولاته وجولاته
 مالية مجلات الفضايح ومهتمش بمصير أى ح
 خصوصا ليلى اللى جدتها هدى شعراوى اخدتها
ومنعت فاطمة سرى تشوفها
 وبيقولوا ان ليلى لما كبرت اتجوزت
وكيل نيابة وامها محضرتش فرحها
 :(


 ومش بس كدا بيقولوا كمان ان فاطمة
عاشت للسبعينات
وماتت 1975 ومشافتش بنتها
 ودا لو بجد
 انا قلبى زى ما يكون حد خرجه من جوا صدرى
 وعصره لحد اخر نقطة ..
 لو دا حصل فعلاوبجد 
:(((




هدى شعراوى قعدت بعد القضية دى
 تمارس ف نشاطها الأجتماعى والنضالى
 لحد سنة 1947
 وقبل ما تموت كانت كاتبة مذكراتها
وانا كنت ناوية اقرى المذكرات دى الصراحة 
 لو كانت وقعت تحت ايدى
لكن حاليا غيرت رأيى لأنه 
 واضح انها كانت من صنف الستات الجبابرة
 امثال التلاوى وابو النجا والعاهات دى
وجمعية المرأة المتوحشة وكدا 
ومش هقرالهم أى هراء بقى #ميستاهلوشى




ليه يا طمطم بتقولى كدا
 مهو فاطمة سرى دى كمان غلطانة من ساسها لراسها
 وكمان واضح انها كانت شاطرة وواعية
 وحفظت حقها قانونا وعملت نسخة من العقد وكدا
أرجع تانى واقول
 غلط عن غلط يفرق
 وفاطمة مكنتش بتقف تناضل وتجعجع
 وتتكلم عن حرية المرأة وحقوقها وكرامتها
 وبعدين عند أول ناصية تبيع القضية .. !




والقصة دى خلصت بس عندى شوية ملاحظات
 بعد تجميع بعض التفاصيل عنها ..
 اولها ان هدى شعراوى واضح ان فعلا
 شخصيتها كانت جارفة وقوية ومش سهلة ابدا
وتأثيرها على جوزها غالب لدرجة انى بالعافية
 لقيت له صورة ومعاها
 انما معرفتش اشوف تاريخ وفاته بدقة
 ولا اى تفاصيل كتير عنه ...ع عكسها مثلا 
اخبارها وانجازاتها مطرطشة الدنيا 
واذا كان فرق السن خلاه يغلب ف اول الجوازة
 فواضح انها ف النهاية اللى كسبت
 وخدت حقها تالت ومتلت شهرة ونفوذ وسيطرة وكدا




مش نفسنة من هدى هانم ولا نيلة 
بس جه تحت ايدى صدفة رأيها ف أبوها 
سلطان باشا اللى العرابيين والمؤرخين اعتبروه 
من اللى خانوا البلد ووقفوا ف صف الخديوى 
وبالتبعية الانجليز وكدا ..
الست هدى بقى قررت ف خضم الدفع عن سمعة ابوها 
انها تدلل على براءته وانه مخلص 
وقالت ان عبدالعزيز عرابى لما جمع مذكرات ابوه 
ونشرها بعتلها نسخة وفيها شكر وعرفان لأبوها ..!
ودا بالنسبالها كان اعتراف وابراء ذمة 
ويا ريتها كانت سكتت بقى دى قالت ... 


"إن العرابيين عرضوا البلاد للتدخل المسلح
 من جانب الإنجليز لرفضهم وجود الشراكسة،
 مغامرين بمستقبل البلاد،
 بعدما نال الضعف والارتباك من قوة الجيش المصري،
 فكان سهلاً أن يتم احتلال مصر
 ودخول الإنجليز في عام 1882
 لذلك فإن من قاموا بالثورة يتحملون المسئولية الكبرى 
لوقوع الاحتلال البريطاني لمصر" 


بسسسسسس بقى وبعد الكام سطر دول
 انتهينا خلاص
دى ست قادرة ومفترية وكل الدنيا تتمحور حولها 
وعشان تنضف سمعة ابوها الفلول 
كانت مستعدة تهيل التراب ع الثورة العرابية 
تلبس خطأ احتلال مصر لعرابى واللى معاه 
متجاهلة ان انجلترا عينها على مصر من زمان 
وكانت بس  مستنية الفرصة واللى قدمها الخديوى
على طبق من الماظ ... 
والهانم بتاعت النضال ضد المحتل 
عملت تمام زى الكلاب بتوع دلوقتى 
اللى هما المقاومة السبب ف قتل اهل غزة 
انما اسرائيل مش غلطانين وتم استفزازهم ..!
#عبوكو_كلكو





الست فاطمة سرى كانت من اشهر المطربات
 ف العشرينات وام كلثوم ظهرت ف عهدها
 ونافستها وطبعا عاصرت كل الفضايح
 والقصة من اولها لآخرها وسبحان الله
هتيجى بعدييييين ومصطفى امين هيكتب القصة دى
 ف فيلم وتمثله ام كلثوم قصاد أنور وجدى
 مع بعض التغييرات ف خاتمة القصة !




ويقال ان مصطفى امين كان هيموت البطل ف نهاية الفيلم
عقابا له على ندالته مع فاطمة ممرضة الباشا
 لكن انور بقى
هيطلب من بدرخان ان النهاية تتبدل
 وقال انا مموتش ابدا دا فال ويحش عليا
وبدرخان هيغير الفينالة
عشان الجمهور يخرج مبسوط كعادة كل الأفلام وقتها





نهاد صليحة الله يرحمها اللى نقحت
 مذكرات فاطمة سرى استغربت قوى
 من حالة الشيزوفرنيا اللى كان فيها المجتمع وقتها
 سوا عاليه او أسفله ..
وزى ما انتقدت الفصام اللى عند هدى شعراوى
 بين دعوتها لشىء وعمل نقيضه
 انتقدت كمان ان فاطمة سرى اعتزلت الفن فترة
عشان تقول انا كويسة وانفع أم
لكن بعد ما البنت اتاخدت منها رجعت تانى
 للفن والسهر والغنا وعملت سلسلة المذكرات دى
 كنوع من الدعاية والرجوع للأضواء .. !




قصة جواز ابناء الطبقات العليوى بالفنانات
 كانت منتشرة وقتها وعيلة سلطان باشا دى تحديدا
 عيلة ابو هدى شعراوى يعنى كانوا مناسبين الشرايعة
وعيلة الشريعى اللى مشهورة ف المنيا ..
من اولادها .. عمار الشريعى المحلن الجميل




 احد اولاد الشرايعة زمان اتجوز
 الممثلة والمنتجة عزيزة أمير
 والعيلة لطمت لما عرفوا
وعملوا هوليلة عشان يطلقوها منه
 لدرجة انهم وسطوا عبدالخالق ثروت شخصيا
 عشان يضغط عليها لكن الراجل راح
 وساب الكرت بتاعه الخدام رجع بعد شوية
وقاله ستى مش فاضية
 ولما مشى مكبوس وسالوها بعدين
 قالتلهم انا معرفتش مين دا اصلا لما قريت الكرت
 مين عبدالخالق ثروت ؟!!!




تفاصيل القصة دى فكرتنى 
 بحدوتة هند الحناوى وابن الفيشاوى
 واللى زقتنى برضو لحكاية زينة واحمد عز
 واللى غالبا هتخلص بنفس النتيجة ..
وهذا يقودنى الى السؤال اللوذعى بقى
 للأخوة الرجال
 يا جماعة منتوا كدا كدا انفضحتوا
والكل عرف وهيعرف .. 
ايه الهدف من الانكار بقى والمرمطة ؟!



انا من اول يوم سمعت فيه عن قضية الفيشاوى
 وانا عارفة ان البنت بنته ..
 من طريقة انكاره هوه واهله الشنيعة المهينة ليهم
 قبل ما تكون مهينة للاخر
ودلوقتى اعترفوا بالبنت وبيحبوها ونور عينيهم
 طب م الاول يا غجر ..!!!



 ليه الراجل مبيفكرش ف تبعات انكاره
 بينما الست بتقبل تعترف وهيا اضعف !!
أعتقد انها غريزة الامومة اللى اقوى من أى حاجة



ثم بمناسبة الأمومة بقى 
 الست هدى واضح انها  معرفتش تربى
 ولا تعلم ابنها يعامل الستات ازاى
 ومهياش فاطمة بس اللى المشكلة فيها
دا الفشل امتد للى  بعدها واللى بعدها
والواد مايل وايه يعدله ..؟
#ابنك_تلفان_يا_حاج



ومعلش بتحصل ف أحسن العائلات 
بس لو الواد ميعرفش الأخلاق والمبادىء
 واحترام المرأة
فكانت الست هدى نصيرة  المرأة 
اولى تعلمه وتديله الدرس لايف
 ومن الاول مش بعد القضاء ما يجبرها .. !



واخيرا .. بيقولك ان  هدى شعراوى
 كانت من كتر الحنية والنضال بيسموها .. امنا إيزيس
 والحقيقة انا بالمناسبة دى
 وبعد القصة دى عاوزة اعتذر
لأيزيس رمز الامومة والجدعنة والحنان والأيثار
 وتعليم ابنها الرجولة وكل حاجة كويسة
 محدش يهينها بقى ويقول هدى شعراوى زيها ..




واخيرا هدى وفاطمة الاتنين
 انكوا بنار الفضيحة والصراع
 والأصرار على الأنتصار
 وانهزموا ف رأيى كل  واحدة بشكل ما 
وربنا يكفيكوا شر مكر الحريم 
وخناقاتهم
 وكيدهم



وأصول بقى بعدعشرات السنين الناس تقرى التاريخ
عشان تتعلم منه ومتكرروش ..
 انما تقولوا لمين لازم يكروه من الاول
 ويغلطوا 
ويندموا
 وآه يانى ..



وتوتة توتة .. خلصنا الحدوتة
 وتصبحوا على ألف خير 


-------------------------------------------



NG @NGsees 
 ماهي الشيزوفرينيا لسه شغالة، بنفس قذارتها،
، ده احنا اللي اخترعناها!

مرحب يا سي عيد!! @nohabakla 
يا عيني... خسرت بنتها عشان تحافظ على حقوقها
 :(



مرحب يا سي عيد!! @nohabakla 
 الجواب بيقولها خليكي صادقة مع نفسك يا هانم
 و اتسقي مع مبادئك المزعومة



مسرحية مصر العربيه @tareksamer2 
 ههههههه ده راجل عرش



الكبيرة قوي @__Marwa____ 
 مصطفى امين اتربى ف بيت الامه
 فممكن يكون في ضديات بينه وبين هدى شعراوي 



m. hasan @tantalos2 
 كتير جدا الست بتكون اكتر قسوة علي بنت جنسها
 من قسوة الراجل علي الست



Tahrir @Huria_Egypt 
 لو سمحتي ما لكيش دعوة بابو النجا
 دي جارتشي و كده
 كنت عايز اكتب يافطة كبيرة
 و اعلقها تحت علي المدخل الرئيسي تقول
 "صباح الخير أيها الفلول
" و بعدين قلت معلش الجار له واجب



 Heba ‏@HappyGeddan
 المصريين يموتوا في التشنيع 
دا من زمان بقه


sally soliman ‏@sasosall 
 انا عمرى ما تحمست لهدى شعراوي مش عارفه

mayada el_awady ‏@MayadaEl_awady 
 أحياة النبي ماتعتذري لحد اصل ازيزيس
 شخصيا لها ليها تلات حكايات كمان
 غير المتعارف عليها
 اتنين منهم هيخلوكي تعتذري لهدي شعراوي :)


 m. hasan ‏@tantalos2  
 بالمناسبة انا اشتريت مذكرات هدي شعراوي
 اللي حطيتي صورة غلافها من ييجي سنة
بس ماقريتهاش… كده حتخليني أبص فيها


farida ‏@faridaallam 

@tantalos2 @ro7albmama2
 وانتوا هتخلونى اطلع على طلعت بتاع الكتب
 افتش ف اللى عنده


 m. hasan ‏@tantalos2 
 الكتاب ده طالع من دار التنوير
 وعنوانهم ٨ شارع قصر النيل  الدور الأول شقة ١٠


 مِـيرْڤَـتْ ‏@frikeko
 ماكنتش فاضياله بقي
كانت بتناكف ف سعد زغلول 



 الكبيرة قوي ‏@__Marwa____ 
  الست اللي تحرم الجواز على موظفات الحكومه
 وفاكراها تحضر
 ست مخها فوت

  السياسه بقا..الليبراليه هي اللي كانت بتأكل عيش وقتها 


@__Marwa____  
  ام زي دي تربيتها لازم تبقى كده


 @tantalos2
  ده كلام مظبوط …
 قلتي بالظبط اللي كنت عاوز أقوله …
 محدش يستغرب ان الواد ده يطلع من تحت ايد الأم دي




 hayat ‏@hayatankh 
 احنا عندنا الناس كل ما بتكبر مخها بيبقى انشف
 واكتر رجعيه وتخلف



 m. hasan ‏@tantalos2  
 مالهاش دعوة بالسن …
 انا عندي اعتقاد ان  مرور الزمن لايغير كثيرا
في مواقفنا الجوهرية
 والتغيير يحدث فقط في الامور السطحية…احنا
 ما بتغيره كتير … اللي حتلاقيه متعنت حتلاقيه
 وهو صغير زيه وهو كبير
 والعاقل حتلاقيه عاقل من صغره …
 انا قابلت ناس كتير عقلهم
غريب وقلوبهم فيها قسوة غريبة سواء رجالة أو ستات
 وبيفضلوا كده لحد ما يعجزوا … الطبع غلاب


 Dalia Salem ‏@MasryaGedan7  
 حرام نحكم على الآباء من أخلاق ولادهم
لأنهم ممكن يكونوا قاموا بواجبهم على أكمل وجه
 بس المجتمع بوظ عيالهم وابن سيدنا نوح عبره لده

متحامله قوى على هدى شعراوى
 وده سببه انك أخدتى من طرف واحد سواء مذاكراتها
 أو مصطفى أمين اللى كان ضد هدى
علشان خلافها مع سعد زغلول

يا حاجه دى مهنة الصحفى وقتها تعتبر مهنه وضيعه
 والمحكمه طلقت الراجل :)
بتاع صحيفة المؤيد من مراته اللى مش فاكره أساميهم
 وأنا بأنام

فمتضمنيش مصداقية الإعلام وقتها
ومصطفى أمين بالذات تربية سعد زغلول فى الموضوع
 ثم ان فاطمه سرى كانت ست لعوب
 ومعندهاش مشكله تزنى

 وكانت أكبر من المحروس الوارث من أبوه 
غير ان المغنيات وقتها زى ما كلام أغانيهم يبين
 وكباريهتهم أقرب للدعاره وصب الخمر ف جزمهم

خدى بالك إن لا كان فيه تحاليل بنوه تثبت
 ولا غيره ومع سمعة المغنيات وقتها كمان
 يبقى الست هدى معذوره 
ومحمد وفاطمه يستاهلوا التوليع

 الواد زى ماقولتى إعترف بجوازه
 و كتبلها الورقه وسفرها بره تدارى
 ولو كان ندل كان من الأو
ل بس باينه شك بعد كده ف كونه الأب وإيش
 إنى كنت الوحيد فى حياتها وهى متعوده دايماً وكده
 ورجع فى كلامه وعلشان كده فاطمه فى جوابها
 ردت ع الشك ده بان نسب البنت لم يختلط

ده لولا أم كلثوم نضفت الفن
 وعلمت الناس تقعد تسمع لها على مسرح
 من غير أكل ولا شرب وعلشان كده الشعب
 سماها الست لرقيها بالطرب ورفعه


أى حد يجرؤ ع غير رأيه يبقى خاين وعميل
(واخدالى بالك)لدرجة تهييج الناس
 لضرب عدلى بالطماطم والإحتلال مع زغلول
 ولا الإستقلال مع عدلى

قصة خلاف هدى مع سعد باشا كانت
 علشان إعترضت على تأليهه لنفسه
 كزعيم الشعب الأوحد
وجرسته على تخوينه لعدلى باشا لإختلافه معه ف الرأى


الحكايه لها وجه أخر حتى حكاية جواز هدى
 من ابن عمتها مكنتش بسبب طمع جوزها فى ثروتها
 ولا حاجه
 وأخوها مات شاب بعد جوزها على فكره

مذكرات هدى شعراوى والمؤرخين وثقوا لحكايتها
 بطريقه مغايره وإنعام محمد على عملتها مسلسل حلو
 ومظبوط تاريخياً من كام سنه

 وعلى فكره على شعراوى مات قبل حكاية ابنه دى
 زيى ماشفتى فى الورقه العرفى اللى كتبها
 و وصفه لأبوه بالمرحوم..


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
"حقوق الملكية والملوخية والمهلبية ... الخ
محفوظة للست شهرزاد وإياك حد يسرقها ويحاول يزعلها آغجر .. مفهوم ؟ "