السبت، 13 سبتمبر، 2014

سامية ورشدى : أجمل حكاية ف العمر كله







نبتدى الحدوتة بس الأول 
على الراديو يابنى
 وخلينا نسمع الست وهيا بتقوووول


 ♪♫ كان لَك مَعايا أجمَل حِكاية في العُمر كُلو 
سنين بِحالها ما فات جَمالها عَلى حُب قَبلو ♪♫






قصة النهاردة رومانسية التنين والسنين 
 عن اتنين 
من اجمل الناس وألطفهم 
الاحداث والصور جايبها م النت بالمواقع المختلفة 
بس اغلب الصور من الصفحة دى






نبتدى بالطرف الأكبر سناً
 وهتستغربوا انه كان المؤنث سالم ف الحكاية
 :)
ف اواخر مايو سنة 1922
و ف ونا القس احدى قرى مركز الواسطى بنى سويف
 حدث الآتى 
خليل إبراهيم محفوظ حتة فلاح غلبان على قد حاله
 ومتجوز ست الظاهر كانت نكدية حبتين
 قوم ف يوم م الأيام شاف بنت سمرا وحلوة
 وزاغت ف عينيه وقرر يتجوزها
ويادوب عدى موسم جنى القطن وقبض فلوس كويسة
وراح مطلق الست مراته واتجوز السمارة الأمارة
وخلف منها بنت سماها ... زينب


وميعديش كام سنة وام زينب تموت ف عز شبابها
ف خليل ميلاقيش حل غير انه يرجع لمراته الاولانية
 ام عياله عشان تربيله زينب وسط اخواتها
 اللى مش شقايق وصحيح الراجل رجل 
لكن الزوجة الاولى مش هتنسى ابدا
 ان ام زينب خطفت الحاج منها  
فتربى زينب و ف نفسها شىء
 وتقعد تعكنن ع البنت لحد ما تخليها عاوزة تطفش
 بأى شكل !



زنوبة ف الوقت دا كان خراط البنات خرطها
وبقت قمر منور شافها العمدة بتاع القرية
 وقرر يتجوزها
و مرات ابوها فجأة غيرت ف معاملتها ليها ع الآخر
وزينب مش فاهمة مالها كدا ..؟!
لحد ما عرفت ان العمدة جاى عشان يكتبوا كتابها
 ومتعرفوش ازاى ربنا الهمها 
انها عشان ترفض الجوازة دى
استنت لما المأذون وصل ولسه هيقعد ويطلع الدفتر
و راحت جارية عليه وف ايدها شهادة ميلادها
 وبتقوله انها أصغر من سن الجواز اللى مفروض
والموضوع اتفشكل





 وطبعا قلبت بغم


واضح ان زينب كانت متمردة من يومها 
 ومرات ابوها بعد العملة دى مبقتش طايقها 
 الأب قال خلاص نبعتها مصر عند اختها الكبيرة 
تقعد معاها هناك وخلصونا م الدوشة دى !



 

وفعلا هتنزل زينب خليل القاهرة 
وتقعد عند اختها الكبيرة فاطمة ف حى الازهر 
وتخدمها هيا وجوزها وبنتها
وعشان متبقاش تحت رحمة جوز اختها يصرف عليها 
ويتحكم نزلت تدور على شغل 
وفعلا اشتغلت ف مصنع بيطبع ع القماش 
 وبقت تاخد اجر ف ايدها 
وكانت بتعشق حاجة اسمها مغنى 
وكانت غيتها الراديو وكانت بتترقص بكل جسمها 
كل ما تسمع غنوة روشة 
وجارة اختها مرة علقت وقالتلها 
... انتى لازم ترقصى !
نسيب زنوبة شوية ... 





وننقل نقلة تانية خااااااالص الى حيث الطبقة العليوى
والدماء المختلطة واحدى اشهر العائلات 
 العيلة الاباظية اللى احد اولادها
وان اسمه .. سعيد أباظة هيتعرف ببنت إيطالية 
ويقع ف غرامها ويتجوزها 







وف 3 اغسطس 1927 هيشرف للدنيا 
رشدى عثل أفندى اباظة 
برج الأسد 







ويكبر رشدى وسط خلافات بين الأم 

اللى انعرفت بإسم .. لى لى أباظة وبين الاب 
وانتهت بالطلاق











ويقرر الأب يبعت رشدى لمدرسة داخلية 

عشان يبعده عن النكد والمشاحنات
واللى هيا مدرسة سان مارك ف اسكندرية 






وطبعا نار على علم رشدى هناك
 هيتعلم احسن تعليم






وبيقولوا انه ف سن الـ 19 كان شاطر جدا 
وعارف ف اللغات الانجليزية والفرنسية 
والايطالية والالمانية والأسبانية دا غير حبه للرياضة 
وكمال الاجسام





بس كل دا مكنلوش اهمية قد حبه الحقيقى 

وانه كان غاوى فن وعاوز يمثل 
ووقتها دخول ابناء الطبقة الأرستقراطية والمتوسطة 
للفن مأساة محققة فعلا
والأب اصلا كان عاوزه يبقى ضابط .. !




 
لكن رشدى رفض الفكرة 
والأب جابله شغل ف شركة قنال السويس
 وكانت وظيفة معتبرة ومرتب كويس
 لكن رشدى قرر يشتغل ف السينما وأصر الحاحا 
ولما باباه عرف الدنيا اتقلبت 
وقاله .... ابضنننن




ورشدى مسمعش الكلام ومن تحت لتحت قعد 

يدور على الفرصة المناسبة 
وبدأ فعلا الشغل كومبارس ف كام فيلم 
و وقتها ابتدت اخباره وصوره تتنشر والاب عرف
وكانت ليلة ليلاء ومواجهة بين الأب والإبن 

انتهت بسؤال الأول للتانى انتا لسه مصمم ؟ 
فرد رشدى : ايوه بعد إذن حضرتك يا بابا
واذن ايه ونيلة ايه بقى .. 
المحادثة دى كانت القشة التى قصمت 
ظهر الأباظى الكبير وانطرد الأباظى الصغير من البيت 
وخرج منه للدنيا الواسعة ومرجعشى لبيت العيلة 
الا بعد ما بقى نجم كبير والكل بيشاور عليه !



 
الكلام دا كان سنة 1948 لما كمال الشيخ المخرج الكبير 
شاف رشدى ف احدى صالات البلياردو 
وعجبه شكله وحركاته وطلته 
وعرض عليه يشتغل ف فيلم 
 والفيلم صحيح فشل ورفعوه م السينما سريعا 
ومحدش لحق ياخد باله من الوجه الجديد 
وصحيح جه لرشدى احباط من تحت الباط 
وقرر ينزوى شوية 
بس كل دا كان مؤقت ولحد ما جاتله فرصة تانية 
والمرة دى كانت خارج الحدود ف السينما الامريكية 
 




ونسيب رشدى شوية ونرجع لزينب 
اللى كانت بتعشق الغنا وبتسمع عن كاريوكا 
وقررت تجرب حظها وتروح للست بديعة مصابنى 
اللى كانت وقتها ملكة الرقص والمغنى
وكان عندها 2 كازينو
 كازينو بديعة الشهير عند كوبرى الانجليز 
واللى اشتهر باسمها مخصوص 
وبقى كوبرى بديعة







اما الكازينو التانى 
فكان ف ميدان الاوبرا




ويقال ان طلعت حرب اسندلها ادارة الكازينو دا 
من ضمن اهتمامه بالسينما والفن والمسرح الخ 
وكان مشهور بالميوزيك هُال 
والكافيه والتراس بتاعه اللى بقى ملتقى النخبة
وحاجة روشة كدا .. 
 المهم 
 ايه بقى ؟
زينب اللى كانت ف عمر الورد 
هتسال عن الكازينو واحد واقف ف الميدان 
فالراجل هيتطوع ويخدها من ايدها يدخلها للست بديعة 






الست بديعة مصابنى هتشوف زينب 

وتتفحصها بعين الخبيرة وتقولها ... ماشى 
نحطك مع البنات المجاميع اللى بترقص ف الخلفية 
واسمك ايه يا شاطرة ؟!!





ردت .. زينب خليل ابراهيم خلـ....

بديعة درت
 - دا ينفع اسم لواحدة بتبيع درة مشوى يا بنتى !
اسمك ايه يا عم ؟ 
وبصت للراجل اللى جاى مع زينب
قالها : 
- اسمى محمود الجمال ياست 
فقالت : 
- بس خلاص .. هتبقى سامية 
من هنا ورايح هيبقى اسمك ... سامية جمال






وبأجرة 3 جنيه بحااااااالهم 
 عند الست بديعة بدأت سامية المشوار 
وبتقول عن الفترة دى انها كانت عجيبة ومؤلمة 
وكلها تطورات سريعة 
وجدير بالذكر زى ما حصل مع رشدى 
تمام حصل مع سامية اللى لما قالت لأختها 
هشتغل ف الفن وبتاع الدنيا قامت 
وسامية مشيت من عندهم
 وآجرت اوضة ف حارة العشماوى اللى جنب 
ميدان الاوبرا عشان تكون جنب الشغل







 

سامية بيتحكى انها كانت وقتها متعرفش ف الرقص
 الألف من كوز الدرة 
وبس يا دوب تجيب وسطها شمال ويمين وشكرا!
ولأنها واقفة ورا الرقاصة الأساسية 
محدش ركز معاها وعدت الحكاية
انما ف يوم الست بديعة قررت تخرجها للجمهور 
ترقص ف المقدمة وكانت ليلة زرقة 
سامية وقفت وسط استياء الجمهور اللى ميعرفهاش 
وقعد ينده على كاريوكا
وكانت لابسة كعب عالى زود ارتباكها واللخبطة 
المهم الناس قعدت تقول يييي وأوف وعاوزين تحية
 لحد ما المذيع بتاع الصالة سحبها من ايدها
 على جوا تانى
 وطلعوا بدالها رقاصة تانية 
عرفت تسكت الغجر اللى قاعدين دول .. !







وباظت الليلة وسامية قعدت ف بيتها شهر
 الصبح تيجى الصالة لمدرب الرقص يعلمها بالقسط 
وبليل تشغل الراديو وتتدرب ع اللى اتعلمته الصبحية 
شهر بطوله لحد ما اتعلمت كتير 
ولما هترجع المرة دى .. هتخرج للجمهور 

ويستقبلوها بنفس الطريقة 
 بس لما تبتدى ترقص هيسكتوا ويركزوا 
 وبعد شوية يصقفوا
وبس يا معلم .. سامية رقصت فشر الكاريوكا 

وبقالها معجبين ومحبين وناس تسهرلها ليلاتى 
بديعة رفعت اجرها لتمآشر جنيه مرة واحدة 
وبعدين قدام شوية بقوا 30 جنيه 




وسامية بعد كدا اتنقلت من كازينو للتانى 

واسمها بقى اكبر واكبر 
وكانت تتمنى تشتغل ف السينما 
وابتدت زى رشدى .. كومبارس ف كام حاجة 
لحد ما   طلعت ف مشهد راقص 
ف غنوة عبوهاب انسى الدنيا 
ولفتت الانظار ليها وبدأ الشغل بقى ينهال عليها 
من دور صغير لأكبر



 

نرجع لرشدى .. اللى كان ف الوقت دا 
شباب الشباب ومين قده
 وهيتعرف بمضيفة طيران فرنسية
ويعمل زى ابوه بقى ذوقه ف الحاجات الأوروباى 
وهيتجوز الفرنساوية وبعدين سريع سريع يتطلقوا 
 وع الخط تظهر الست ... كاميليا !
ويحصل بينهم استلطاف وعلاقة







لكن ف هذا التوقيت .. كاميليا كانت خط احمر 
لأنها كانت احدى حبيبات الملك فاروق 
 ويقال ان المناوشات بين الملك وبين رشدى
 وصلت لحد التهديد بالقتل لولا احجام فاروق 
ف اخر لحظة خوفا من العيلة الأباظية 
والفتحة اللى هيفتحها على روحه 
وهوه اشاسا مش ناقص قلق ... !
قصره .. 
 الست كتر خيرها جابت م الآخر 
ووفرت عليهم ختام هذه المعركة 
وماتت ف حادثة طيارة ومحدش طالها
 لا فلان ولا علان ولا ترتان 
وانتهت قصتها لحد كدا 




 

نرجع لسمسمة اللى ف التوقيت دا 
كان مهووسة بحاجة اسمها فريد الاطرش 
وكانت بتعشق اغانيه 
من ايام ما كانت بتسمعه ف الراديو 
ومتعرفش شكله حتى ايه ..  !





وفضلت تسمعه وتحبه 
لحد ما ف يوم ف صالة بديعة 
بتشاور لعيل صغير على صورة فريد ف مجلة 
وبتقوله مين دا ؟ 
فجأة لقت فريد وراها  وبيقولها دا أنا .. ! 
وتقريبا اغمى عليها م المفاجأة المذهلة 
اسمعوها هنا   وهيا بتحكى  عن اللحظة دى
 :)
بعد الواقعة دى فريد اداها نمرة تليفونه 
لما عرف انها مهووسة بيه كدا وابتدت تكلمه 
وطبعا مجنونة بيه بقت تطارده وهو يطنشها 
لأنه كان بيحب واحدة تانية 





سامية لم تيأس وفضلت متعلقة بيه 

 وف مرة رقصت ف كازينو 
وصدفة فريد وحبيبته راحو يسهروا هناك 
وسامية افتكرته جايلها مخصوص 
فرقصتله ليلتها وكأنها بترقصله لوحده
حبيبة فريد وكانت بنت ذوات شافت المنظر 

ورغم الاعتبارات والمكان مقدرتش تمسك نفسها 
وراحت لاطشة سامية بالقلم وسط الناس !! 







والموقف اتنيل ع الآخر
وفريد طبعا اتحمق لسامية وللأصول 
وقطع علاقته بالهانم ف ساعته وتاريخه
 والسكة انفتحت لسمسمة !
 





 وبس بقى من يومها اتلم شمل الأتنين 
 وسامية لفريد وفريد لسامية 






وكانت وقتها الراقصة الصاعدة بسرعة الصاروخ
 اشتغلت مع نجيب الريحانى احمر شفايف
 وكام حاجة تانية 








وبعدين بدأ الثنائى مجموعة 
من اجمل الافلام الغنائية 
 احبك انتا - حبيب العمر - عفريته هانم -  ما تقولش 
لحد ... تعالى سلم





والحب ظهر قوى ع الشاشة 
و" @Yasserigo " لقطها بذكاء لما قال مرة 
ان الحان فريد كانت ف الوقت دا مبهجة 
وتأثير الحب عليها طاغى وبادى 





 

والناس قالت خلاص .. القصة دى اخرها الجواز والتبات والنبات والبنين والبنات 
لكن الواقع كان حاجة تانية خااااااالص





فريد رغم حبه لسامية الا انه اعتبرها اقل منه 

ف المستوى الأجتماعى وبرستيجه ميسمحش 
وهوه امير وهيا بنت بسيطة وعادية 
وكمان بتشتغل رقاصة ..!







ورغم ان فريد عرفها على اهله 

وهيا وقفت جنبه بعد موت اخته اسمهان 
و كانوا بيتصرفوا وكأنهم مخطوبين
الا سامية جمال قالت لأحد اصدقائها 
والله اعلم بصحة هذا يعنى 
انهم كانوا متجوزين سرا 





 

وهيا استنت منه يعلن الجوازة دى 
هوه رفض .. احبطت ونفسيتها بقت ف الأرض 
والموضوع اتنيل اكتر لما دخل الملك فاروق ع الخط
 وحب يغيظ فريد الاطرش 
وسامية استجابت للعبة دى بغشومية 
عشان تغيظ فرفر ... !








الملك فاروق بعيد عنكم يقال انه كان غاوى 
نموذج معين ف الجمال ذوات الشفاة المتكنزة 
راجع ابقاق حبيباته وزوجته وعشيقته
وسامية طبعا ينطبق عليها الشروط 

بس الاهم انها كانت حبيبة فريد
 اللى كان بيصارع الملك فاروق على واحدة تانية 
هيا ناريمان






وهينجح الملك ف اقتناص ناريمان ويتجوزها
ويسيب سامية اللى كان مسميها ف قعداته الخاصة 
"سمجة جمال" 
واللى يا نضرى كانت لعبة بين الاتنين 
وطالها النيران من كل حتة 
وعلاقتها بفريد انهارت لدرجة انه ف الأواخر 
 بقى فيه حرب كلامية بين الطرفين





وفريد يكرر كلام  انا امير 
وضعى لا يسمح بزيجة اقل 
والجواز بيقتل الحب والخزعبلات دى
 وسامية تستنكر الكلام وترد بعصبية المجروحة 
 


 لدرجة تدفع فريد انه يرفع عليها قضية 
عشان يسكتها 
وهيا تنصدم اكتر 



 



القصد 
القصة هتخلص بشكل درامى فشيخ
بعد شوية صغننة 
 لما سامية هيجيلها عرض بدور ف فيلم امريكى 
بيتصور ف مراكش 
 وهتسافر البنية هربا من كل حاجة 
وتجرب هناك حظها 




 

وهناك اثناء تصوير الفيلم 1949 سامية هتقابل رشدى 
لأول مرة مقابلة عابرة ...







وكان رشدى وقتها شغال كومبارس لبطل الفيلم
 روبرت تايلور







رشدى ف الفيلم دا مظهرش الا بضهره 

وكل لقطات الوقوع من ارتفاع 
ومن ع الحصان والضرب .. الخ 
دا يبقى رشدى اباظة حررررتك اللى بيتعجن 






الملخص انه ف هذا التوقيت اللى مكنش معروف فيه 
سامية كان اسمها وصورتها ع الأفيش 
ونجمة ومشهورة 
بينما هوه لسه بيقول يا هادى






 
ورشدى بلغه خبر موت كاميليا وهوه برا 
 كان لسه مخلص تصوير ولما عرف انهار عصبيا 
ودخل مصحة اسبوعين وقصص كدا ..! 
البت كانت حتة شكولاتة 
باردة صحيح ودمها كُبة .. بس قمر 
الحق يتقال 







ورجع رشدى مصر بعد القهرة دى 
وساعتها ظهرت ف الصورة ....  تحية






تحية كاريوكا كانت من اصدقائه المقربين 
ووقفت جنبه ف ازمته النفسية 
وزعله على الفقيدة 
قوم ايه
 قالها ف يوم تتجوزينى ؟






انتوا عارفين كاريوكا يعنى مش هقولكم 

 قالتله اه يا خويا اتجوزك
 ومش بعيد تكون قالتله 
اتجوزك انتا واللى يتشددلك كمان !
 وقعدت الجوازة دى 3 سنين بحالهم تتمرجح 
بسبب طباعهم هما الجوز العصبية النارية
وطبعا قلبت بغم ونكد وخيانة 
وطرد لرشدى من بيت الزوجية 
وانزواء ف اسيوط عند احد القرايب 
وف النهاية يبعت رشدى لتحية جواب 
يطلقها تحرير ومش وجها لوجه 
والطلاق كان درامى ويقال ان كاريوكا ندمت 
لكن اللى حصل حصل 
وبقوا اصحاب بعدها واشتغلوا سوا 
ولحد موته كانت ف ضهره اخت وصديقة 






ف هذا التوقيت كان رشدى ابتدى 
يخطى خطوات اوسع ف السينما ويحقق ذاته 
وينعرف اكتر ويجيله ادوار اكبر ف المساحة 

 


ونسيبه ونروح لسامية
اللى رجعت من برا عندها امل 

ان المخسوف فريد هينعدل ويعرف قيمتها ويرجعها 
اتاريها عرفت ان فريد كان واقع لشوشته ف ناريمان
وقاعد حزنان عليها وع ضياعها من ايده
وطز فيك بقى 
.. بكرة تتجوز سيد سيد سيدك 









وف وسط اشاعات علاقتها بفاروق وعلاقتها بفريد 
هتهرب من كل دا 




وتقع ف ايدين واحد امريكانى 
شغال متعهد حفلات وهيرسم عليها رسماية






وتتحول الرسماية لنصباية 
والأخ يشهر اسلامه ويتحول من (شبرد كينج)
 لـ (عبدالله كينج) ويتجوز سمسمة 



 
ويروح بيها على امريكا الشيكا بيكا 


 


وهناك هترقص سامية على اشهر المسارح 

 


وتعمل جولات ف انحاء الولايات الامريكية






 وكسب عبدالله كينج من وراها الشهد والمربى






وهناك هتشتغل ف فيلم على بابا 


 
وتعمل دور مرجانة الجميلة






وترقص كما اجمل شخصية 
من حكايات الف ليلة وليلة






وللمرة التانية يتحط اسمها على الأفيش 

 واتفرجوا ع الرقصة
 وجمالها وشياكتها وهاحييييييييييح بقى






وللأسف وبعد سنتين تقريبا من الرقص 

والشهرة واللف كل حتة الاخ كينج هيعمل بأصله 
وهيلهف فلوس سامية كلها يا ثااااامح




 
وهتطلب الطلاق منه طبعا هتقعد تعمل ايه ؟!!!
وهترجع سمسمة على مصر بخفة حنين 
ويمكن من غيرهم كمان 




كانت الثورة قامت والملك اتخلع والدنيا اتغيرت 
وهيا كمان اتغيرت





 
كانت خلاص انفصلت عن فريد الاطرش انسانيا وفنيا
وابتدت بلى عملته السنين اللى فاتت 
تشتغل ف السينما بوضع جديد ونجومية اكبر
 وقعدت وحيدة .. بلا زوج ولا حبيب وف حالها 





 نرجع لرشدى اللى كان لسه يادوب 
مطلق تحية كاريوكا 
وايه .. هيقعد فاضى كدا .. ؟!!
 لأ طشبعن




ف التوقيت دا 

هتبتدى تقرب منه زوجة احد اصدقائه
كان اخو المطربة داليدا 
ورشدى هيرفض محاولاتها 
وبعدين  ؟ 







الحب هيشعبط ف قلبهم اكتر
 ولهاليب الغرام تقيد ف جتتهم وكدا 
فيقولها اتطلقى انا مبخونش اصحابى .. !




المهم المدام باربرا فعلا هتتطلق من الصديق
 وتتجوز رشدى !
وهيقعد مع الست الأمريكانية دى بقى 4 سنين 



وهيخلف منها بنته الوحيدة .. قسمت 





وبعدين كالعادة هيتخنق 
ويعيش حياته طول وعرض 
ويبتدى النكد يدخل حياتهم وتحصل خناقات





 

رشدى اباظة وهذا للعلم
 كان بيشرب الخمرة زى المية كدا 
ويمكن اكتر م المية 
واحمد رمزى صديق عمره بيحكى عنه قصص 
ومهازل حصلت بسببها






ومش بس كدا وبيحكى كمان ان رشدى كانله 
سجاير مخصوص محدش تانى يقدر يقربلها 
والا يتسطل 






والملخص يعنى رشدى كان شقى
واعصابه دايما على صفيح ساخن 





وبيقولوا مكنش بيشتغل الا لما يشرب الاول
والا يتشاف منه وش تانى 
وبعد ما يشرب يبان الوش التانى برضو ..!
قصره ..
 الخلافات بينه وبين مراته زادت 
والست بصت برا 





الكلام كان 1958 لما رشدى 
هياخد اول فرصة حقيقية ف السينما 
ويعمل بطولة "الرجل الثانى" 
وهيقرب فيه من سامية للمرة التانية





بس المرة دى هيقرب وهيقرب قوى 
لدرجة ان مراته هتلاحظ كدا ف احدى زياراتها 
لموقع التصوير وتواجه رشدى بعلاقتها هيا كمان !







ومش هيستنى بقى لما يتعمل فيه 
زى ما عمل هوه ف صاحبه وهيطلقها 
بشرط يحتفظ ببنته قسمت وتتربى معاه مش معاها
 وتم الطلاق ومع السلامة يا ختشى
جت عليكى يعنى 
طز .. بكرة يلاقى ست ست ستك !







وينصب رشدى شباك المحبة حوالين سامية 
طول تصوير الفيلم وتتشعلق هيا بيه
وهيتعمل حفلة لأسرة الفيلم بعد انتهاء التصوير
 ف شقة سامية جمال بعمارة ليبون 
 وييجى رشدى ويلاحظ عز الدين ذو الفقار اللى بينهم 
ويحذر سامية من رشدى .. 
لأنه كان هوه اللى بيرسم عليها وبيحبها 
زى ما بيحب كل بطلات افلامه 
ودنجوان على دنجوان ميلفش ..!







الملخص ان التحذير كان فشنك 
والوقت فات يا حدوقة !  
والعلاقة بينهم كبرت وزادت 
وسامية مخدتش ف ايده كتير 
رشدى اباظة بقى ومين متحبوش يعنى 
وشوية وعرض عليها الجواز 
وافقت طبعا .. حد متخيل انها هتقول لأه .. !!!!







واتجوزوا زى ما قالت سامية ف احد حوارتها

 ف 21 سبتمبر 1962
وكانت الجوازة دى اطول جوازة ف حياة رشدى
 واخر جوازة ف حياة سامية
وحب العمر كله 




  
بصوا بقى .. الثنائى دول غير أى حد 

تركيبة كدا غريبة ومش بتتكرر كتير 
سامية كانت ست .. ليدى بمعنى الكلمة 
ورشدى كمان .. امير الأحلام ف خيال أى واحدة






الأتنين كانوا تقريبا عكس بعض ف الطباع 

 لكن عرفوا يكملوا بعض وقصة حبهم كانت صعبة 
حسبما عرفه اسامة انور عكاشة ف ابو العلا البشرى
لما قال ان الحب اللى تقابله المشاكل 
بيكون حب صعب 
 والمشاكل بتقويه وتكبره وتخليه يفضل 
دا اللى حصل فعلا مع رشدى وسامية

 

هوه برج الأسد 

القوى اللى لازم يحس انه الملك المتوج 
ويغير ويكسر الدنيا ومحدش يحاسبه ولا يقوله بتعمل ايه 
الملك بقى 
 :) 




اما هيا فجوزائية 

 يعنى برج الجميلات لكن تعيسات 
واللى من كتر شطارتهم ودقتهم وحرصهم على غيرهم 
بيتحرقوا زى الفراشة اللى بتجرى ناحية النور 





اختكم من انصار نظرية تؤام الروح 

 يعنى نص ملوش الا نصه يكمله 
وغير كدا يعيش تعيس وضايع وتايه ف الدنيا 
سامية ورشدى هما احد دلائل وجود النظرية دى






واللى يشوف صورهم على مر الزمن .. يتأكد من كدا
 زائد ان سامية الوحيدة اللى عمرت معاه 
وقعدوا قرب الـ 17 سنة وكان ممكن تستمر اكتر 
لولا ان رشدى طباعه مع الزمن بقت أكثر تصلبا وعناد 






والسبب الاول والاخير كان الشرب 
وتوابعه طبعا لأنهم بيحكوا  انه وعد سامية 
اكتر من مرة انه هيبطل 
لكن ادمانه للخمرة كان اكبر من أى وعود 
وانه لما بيشرب بيعك الدنيا جامد 






ويكفى انه بسبب الشرب اتجوز الست صباح 
ف لحظة طيش هبلة  ألقت بظلالها على قلب وكرامة 
الزوجة والحبيبة
والقصة بدأت بتصوير فيلم ف لبنان
 واسمه ايه قولوا يا عيال ؟؟



 
كان اسمه ايدك عن مراتى !!
 المهم الفيلم تصويره خلص والكاست سهرانين بليل 
ف فندق ورشدى شرب المحيط كالعادة 
وبيهزر مع صباح 
وحد قاعد استفزه المنظر 
وقاله ليه متتجوزهاش ؟  
رشدى قاله لأنى متجوز من سامية جمال
 



صباح قالتله انتا خايف منها 
والكلمة رشقت ف كبرياء الأسد بقى 
وازاى تقولها .. ؟!!





وقالها اتجوزك دلوقتى حالا ومبخفش من حد 

وياختشى صباح دى ما صدقت واتجوزوا فعلا ..!
  وقعدوا شوية لحد ما راحت السكرة وجت الفكرة 
والجرايد نشرت الخبر 
وكانت هوليلة 






المؤسف ان سامية قرت الخبر زيها زى اى حد ..! 
وطبعا الدنيا قامت اعلاميا 
والجرايد وقفت جنب الزوجة الأولى 
واتحمقتلها 
 وهاجموا صباح بضراوة لأنها حطت ع العش الهادىء
وهتدمره تدميرااا برعونتها وطيشها .. !





الشاهد وقتها ان سامية سكتت تماما 

ومنجرتش للحرب دى بس انا سمعت صباح مرة 
بتحكى ان الجرايد نشرت صور لسامية بتكنس وكدا 
وآل حبوا يبينوها تعيسة وان صباح خربت بيتها 
وحاجات خزعبلية كدا وكأنها مش حقيقية خااااااالص 

 


انا دورت ع الصور وفشلت الاقيها 
مع انها صور مهمة متستخباش 
ومش مصدقة لأن سامية مش النوع دا م البشر 
اللى هيبعتر كرامته علنا ويتسول حقه 
لكن كلنا عارفين الست صباح يعنى وتجلياتها
الكل حبوها وندموا عليها وهيا زالفل خالص 
ومبتغلطش ف حد ابدا ... !

  


 المهم رشدى رجع مصر بعد ايام عسل 
وهيخش ع البصل بقى 
وبنته قسمت اللى بتحكى
وبتقول ان سامية متكلمتش ولا عاتبته حتى 
ولا قالت حاجة وسابته تماما 
ف الوقت اللى صباح فيه بتدشن حملة ضد رشدى ! 






عشان سابها ورجع لسامية وموقفش جنبها كفاية 
ف رأيها يعنى .. !
وبعدين طلبت الطلاق علنا ف الاعلام 

وقالت كلام بايخ قام رشدى رافع عليها قضية 
ينذرها بالدخول ف طاعته .. !!!
فيه مصادر بتقول انه مرفعش قضية ولا حاجة 
وانه هدد بس 
 لكن صباح طلعت اشطر وعرفت تتطلق منه 
بثغرة قانونية متعلقة بالديانة بتاعتها ..!
وموضوعها خلص لحد كدا 
لكن مش هتطلع م الحكاية دى فاضية اكيد
 بعد الازمة ما عدت اتجوزت ..ابراهيم خان 
اللى كان بطل تانى ف الفيلم و .. #انها_صباااااح
على وزن انها ميييييصر كدا تماااام







القصة دى حصلت سنة 1967 ورغم وجعها 

وقسوتها على سامية لكن الحب اللى ف قلبها لرشدى 
كان اقوى وأبقى 
والمحيطين بيهم حكوا كتيرعن اللى كان بينهم 
من مودة وصبر





اخت رشدى بتقول ان العيلة لما عرفت بعلاقتهم 
اتخضوا شوية وبعدين سامية عرفت تخليهم يحبوها
 وام رشدى .. الايطالية اللى بيقولوا كان يتقاتلها بلا 
هيا كمان رضيت عنها وحبتها 
لأنها حست انها ست مختلفة 
مهياش انانية زى اغلب اختيارات رشدى 






والعيلة رحبت بيها.. مش بس كدا 
 قسمت بنت رشدى كانت بتعتبرها امها الفعلية 
وكانوا منسجمين جدا لفترة طويلة
وبيتكتلوا سوا ضد رشدى وقت الجد 








لحد ما البت كبرت والعرق دساس 
وبقت تجنن ابوها وسامية بتهورها وطيشها 
ويعنى هيا كانت هتجيبه من برا .. ؟!!




الملخص ان سامية كانت بتستوعب نزواته 

وحماقاته وخياناته وعصبيته ويبوظ الدنيا زى العيل
 واول ما ييجى يعتذر
 يبقى عارف انها هتفوتله





وكفاية انها اعتزلت الفن والسينما والرقص

 10 سنين تقريبا عشان تتفرغله 
وكانت الفترة دى فترة تألق رشدى الحقيقية ف السينما 
واللى كان صعب يوصلها من غير سامية 
كان صعب من غير انسانة تتفانى تماما 
ف خدمته ورعايته وتنسى روحها
عشان يكبر ويبقى سوبر ستار كما تمنى واستحق 





وكانوا بيستغربوا ازاى تتخلى عن الرقص اللى بتحبه 
 لكن بعدين فهموا ان رشدى عندها 
كان أهم من أى حاجة وله الاولوية
 العرق الصعيدى فيها قالها ببساطة 
ان دورها كزوجة كان الأهم 
وانا شخصيا بعتبرها شريكة ف كل نجاح عمله 
رشدى اباظة وهوه معاها وف حضنها 





♪♫   سنين ومرِّت  زي الثواني  في حُبك أنتَ 
وأن كُنت أقدَر  أحِب تاني  أحبّك أنتَ  ♪♫







والزمن عدى 
 ورشدى بس اكثر نزقا 
وادمانا للشرب وسامية بقت اقل صبرا وتحملا
 لأخطائه والخلافات ابتدت تزيد 
ومتتحلش زى ما كان بيحصل زمان والاول






وبيقولوا ان قسمت بنته كانت جزء من المشكلة
 بسبب طيشها وجنانها ومبقتش سامية قادرة عليها 




المهم ان سامية طالبت رشدى انه يفوق 
ويساعدها ويقوم بالتزاماته 







والظاهررشدى مقدرش يوعدها انه يبطل شرب
والظاهر أنه عمل مصيبة جديدة لا تغتفر 
والظاهر المرة دى معرفش يضحك عليها زى العادة 
 وكبرياء الأسد سيطر وسد طريق رجعة
وشعننة الجوزاء تربست هيا روخرا
واتكهرب الموقف 
وأصرت سامية ع الطلاق




ولما رشدى لقى الدنيا قفلت 

حاول يسترضيها بشتى الطرق ويوعدها تانى وتالت
 لكن ف اخر اليوم كان بيطلع الازازة ويشرب
 وكأنه مقلش حاجة 
وف النهاية رضخ
رضخ وبطل شرب ..؟ 
لأ ... رضخ لطلبها وطلقها 
 :(





الخبر سبب صدمة لكل محبيهم 
اللى متوقعوش ان دى النهاية 
 وبدل ما رشدى يهدى ويكن ويحاول يصلح الدنيا 
زهق بسرعة من محاولات الصلح 
وفاجىء الكل مش بس سامية 
بالجوازة السادسة ... !






الكل ازبهل ازبهلال السنين 
واخت رشدى .. منيرة بتقول 
ان اخوها اتجوز بنت العم .. نبيلة اباظة 
كيدا ف سامية آل عشان يغيطها ..! 
ومتفهموش نبيلة دى يمكن ليها حكاية قديمة معاه 
مهو اكيد كان حلم كل بنات عيلته 
وحلم كل بنات مصر عموما يعنى .. !






القصد اهو عمل العملة دى عشان يفرس سامية
ومكنش عارف بقى ان الجوازة دى وشها 
مش هيكون حلو خالص ابدا عليه 
 لأنه اتجوز سنة 1979
ومفيش شهرين وابتدى يعانى من المرض 
وتهاجمه تداعياته بشدة
 ويبقى نفسه يموت ف البلاتوه
 زى ما كان بيتمنى لنفسه ..  لكن ميقدرش





 والحالة تشتد عليه ويرقد ف المستشفى
يعانى من سرطان المخ 







و ف يوليو 1980 عن يقابل رشدى اباظة ربه 
وعمره قولوا كام ... ؟ 
53 سنة ... بس !
 




ويتعمله جنازة معتبرة تليق بيه 
 والسادات يصدر امر جمهورى 
بانشاء مدفن خاص له 
تكريما من الدولة
 ودى كانت فكرة انيس منصور






اما سامية .. فرشدى نفسه اللى حكى انهم بعد الطلاق

 كان بيحاول يقابلها وهيا كانت بتتمنع 
وبتقوله أركن بعيد عن البيت 
عشان سمعتى وبتاع وحاجات عجيبة كدا ..! 
كانت بتعاكسه وهوه بيوافق على شروطها مضطر
كانت بتتقل عليه الظاهر ولا ايه .. !
 






اتصور انها بطلت التقل دا لما عرفت بمرضه 
ونسيت تماما موضوع انه متجوز .. 
واكيد راحت زارته كتير وهوه عيان 
وف فترة المرض الاخيرة .. 
اكيد انا مش محتاجة اقراها ف أى حتة دى



وبعد اعتزالها للتفرغ لرشدى
رجعت تانى للسينما بمساعدته برضو 
 وانتجلها فيلم و فشل للأسف 
لكن عملوا سوا فيلم تانى كلنا شفناه وعارفينه
الشيطان والخريف 
 ودى كانت اخر مرة يكونوا سوا ع الشاشة 
 وبعدها سامية بقت ترقص ف مناسبات بعينها 
حفلة خاصة أو حلقة تليفزيون .. كدا 






اما بعد الطلاق وبعد موت رشدى 

ابتدت تبعد عن الاضواء 
وتقفل على روحها عاطفيا 
#جوزاء بقى وبعيد عنكم لما بيزعلوا 
زعلهم بيبقى وحش






لكن بسبب شخصيتها المرحة

 فضلت وسط المحبين
لكن بعدت عن أى حاجة واعتزلت السينما والفن

 



لحد ما ف نص التمانينات كدا تقريبا سمير صبرى 
لعب ف دماغها واقنعها ترجع ترقص تانى
 وبرعاية فرقة ملحن صديق لها اسمه محمد امين
 


وانا فاكرة اللحظة دى كويس

 لأنى كنت وقتها مراهقة 
وقاعدة ف الامارات وشريط رقص سامية جمال دا 
كان عامل دوشة ف نوادى الفيديو

 


ساعتها اتفرجت مع بابا وماما 
وضيوف مصريين وعرب 
وكانت تعليقاتهم كلها استنكارية 
وبيقولوا ليه عملت كدا ؟!
وكان الكلام انه كان احسن لو تفضل ف عيون 
اللى بيحبوها زى ما كانت وبلاش تكمل السكة دى 




وفعلا دا الحمدلله اللى حصل بعد كدا 
الست كانت حسيسة ولما قرت النقد 
احترمت نفسها وانسحبت 
#حد_يسمع_كلام_سمير_صبرى_ف_حاجة_برضو !






واختفت الجميلة عن النظر 
وانزوت ف هدوء 
وكانت بتعانى من متاعب ف الامعاء والمعدة 
بسبب قلة الاكل وشرب السجاير
 



والحمدلله 
مفضلتش كتير تعانى 
ودخلت مستشفى مصر الدولي وكام يوم غيبوبة 
وربنا افتكرها برحمته ف ديسمبر 1994 
ورحلت ف صمت وشياكة كما عاشت دايما
وعارفة انى طولت عليكم 
بس الثنائى دول 
فيهم تفاصيل كتير مينفعش متتقالشى







 
 ولازم تنذكر منها 
ان سامية جمال مصرى اصلى








يعنى لو اغلب نجمات الفن ف هذا الزمن 
كن اما من ام اجنبية او الأب 
 ورشدى نفسه امه مش مصرية واصول ابوه تركية 
لكن سامية .... لأ





الجمال دا بتاعنا وبدون أى تدخلات 

ولا عمليات ولا أى حاجة




دا الجمال الشرقى .. المصرى .. الصعيدى 
بنت البلد بالخفة والدلال والرشاقة والحنية وكل حاجة 
 


والضحكة يا اخواننا .. الضحكة






سامية جمال ف نظرى 

(بعد نعيمة عاكف) من أرقى واشيك من رقصن




وصعب

صعب تشوفها ومتحبهاش
وصعب تشوفها ومتحسش بالرقى والذوق
 وصعب تشوفها وضحكتها متخدكش وتبهجك 
 صعب 




ولما سالوها زمان عن رأيها 

ف الراقصات بتوع الأيام دى قالت 
بتعجبنى فريدة فهمى جدا 
لكن متسالونيش عن نجوى فؤاد او سهير زكى !!

  



 

انا بعشقها مع فريد وهيا عاملة كهرمانة
الجنية اللى عاشقاه وطالعله م الفانوس 
وبتحبه بجنون وعاوزة تسعده 
وهوه مش هيرد المحبة دى 
ولا هيقدر قيمتها الا بعد ما يخسرها
وكأنهم بيجسدوا قصة حبهم الحزينة التى لم تكتمل







 

وبحبها وهيا بتقول .. هوءة يا نوءة 
 وقعدت سنين الصراحة احاول افهم 
ايه معناها الجملة دى لا يمكن أبضنننننن 
لحد ما عرفت لما كبرت !!






وللى بيسأل عن المعنى 
فهيا تنويعة على هوه يا نونة 
ودى كانت الجملة اللى بتقولها أى ام لرضيعها عشان ينام 
سامية بقى كانت بتهزأ اللى قصادها 
بصنعة لطافة وتقوله .. اخرس 
وسد يا بابا سد 
بس بأسلوبها الجميل الشقى اللطيف
وتقوله هوءة يا نوءة اجرى العب بعيد  وكدا
:)





بيقولوا انها كانت بتكره الاكل 
وبتخاف على جسمها جدا 
وحريصة على رشاقتها 
ويمكن دا السبب انها مبنش عليها الكبر




 

ورغم انها اكبر من رشدى بـ 5 سنين 
لكن هوه بسبب الشرب والمرض 
كان يبان اكبر من عمره  





ولحد ما شفتها ف الشريط ف نص التمانينات 
كانت ف اوائل سن الستين يعنى 
وكانت لسه محتفظة برشاقتها 
وبترقص لهلوبة وبكل نشاط
وكام واحدة دلوقتى تقدر تفضل كدا
وبالشكل الجميل دا .. ف السن دى ؟!!








آه .. بالنوسبة بقى للأخ فريد الاطرش 
ايه حواره الراجل دا .. لأ سيرياسلى 
يعنى البت كانت بتحبه وبتموت فيه 
ورضيت بعلاقه لسنين ف الضل 
 وكانت عاملة على رأى يوسف وهبى 
زى الكوستيليتة اللوز 
 فأيه بقى .. ؟





عملت كدا ليه يا كابتشن
طب اديك قعدت تتنطط من قصة حب للتانية 
والحانك بقت كئيبة لحد ما قعدت ف الآخر 
تكلم الحيطة لباقى العمر
وتنتقل من فشل لفشل ... ومعوضتهاش 





 
ورشدى اباظة راخر
ف احدى الحوارت بعد الطلاق قال :
 " لو تزوجت كل يوم واحده ستظل ساميه جمال
 حبي الوحيد الحقيقي"





اهيه ..!!  
طب لما هوه كدا وهيا حب حياتك .. سبتها ليه

 محاولتش ترضيها شوية ليه 
بلاااااااش 
روحت اتجوزت من بعدها ليه ؟!!
 وكسرتها بعد كل هذا الحب ؟!!
بجد يا ولاد 
الرجالة بتعمل كدا ليه ..؟
#جننتونى و..






 

والمؤسف اكتر 
انهم بيقولوا انه طلق بنت عمه 
والزوجة الاخيرة وهوه على سرير المرض 
 آل ايه عشان هوه اتولد حر وعاوز يموت حر .. !
 طب ليه م الأول ... !!!





فيه ناس بتقول

 ان عقدة رشدى الحقيقة مكنتش الخمرة 
ولكن كانت ... الستات 
الستات ف حياته من اول امه 
اللى كانت قاسية عليه جدا 
وكان بيخاف منها جدا






ولغاية حبيباته وزوجاته اللى اغلبهم 
عملوله كلاكيع ولخبطوله المتلخبط اصلا
ومكنش فيه غير سامية بس اللى حاولت تعدل المايل
ونجحت لكن إلى حين 
إلى حين 







ولأنه اشتهر بعدة ألقاب لكن 
الأكسلانس كان اقرب لقب لقلبه 
وكان بيطلب من سامية تندهه بيه 





لكن اكتر لقب لزق فيه كان الدونجوان 
اللى مدوخ الحريمات 
ودوره ف الزوجة رقم 13 كان تقريبا هوه 
يعنى مكنش بيمثل
 :)
#وكمان_بتقوليلى_صباح_الخير_طراااااخ




 

سامية كانت مشهورة بألقاب كتير زى ما قولنا 
الغزال  الفراشة سمراء النيل 
لكن ف بداية حياتها اشتهرت بلقب "حافية القدمين"
لأنها كانت مثيرة ومغرية ومتفردة عن غيرها
وهيا بترقص من غير الجزمة 
وكانت حاجة مطرقعة ف وقتها 
ومن قبل ما كاظيييم يغنى اهى كانت سابقة الغنوة
:)





ف مرحلة ما سامية جمال 
كانت عاوزة 
تعمل قصة حياة بديعة مصابنى ف فيلم
بما انها كانت قريبة منها وعاصرتها كفاية 







لكن يقال ان نجوى فؤاد دخلت ع الخط 
واتأجل بسبب الفلوس 
وف النهاية عملت نادية لطفى الدور 







رشدى اباظة لما اشتغل كومبارس 
لروبرت تايلور كاد انه يموت 
ولهذا لما رجع وبقى نجم فتح مدرسة 
مع احمد رمزى ونجوى فؤاد مساعدين 
وكانوا بيعلموا الكومبارس 
واللى غاويين تمثيل ازاى يعملوا الحركات الخطرة 
من غير اصابات فادحة تعرضهم لأخطار متتصلحش 





وعشان كدا فئة العمال والكومبارس كانوا بيعشقوه
لأنه كان دايما حاسس بيهم  وحريص عليهم 
وممكن يوقف التصوير لحد هما ما ياخدوا أجورهم 
كان حاجة حلوة قوى رغم انه ابن طبقة 
دأبت ثورة الضباط على تشويه كل من فيها 
عمال على بطال ...
وكان من اصدقاء عمره مع احمد رمزى 
عادل أدهم يا عيال 
وشوفوا بقى الخليط دا يعمل ايه 
ف الشقاوة والاجرام والموهبة 
:)







رشدى مكنش الوحيد ف عيلته 
اخوه الصغير .. فكرى أباظة اتشجع 
ودخل الفن ف مرحلة السبعينات 
واتجوز من حياة قنديل 
حتة الكراميلا 





 
والست اتجوزت من هنا واعتزلت من هنا 
وعملت زى سامية جمال 
واتفرغت للبيت والأسرة 
مع انها كانت ف عز الشهرة والجمال 
وف هذوها المناسبة أحب أشيد بذوق 
العيلة الاباظية 
بيعرفوا ينقوا الستات الحلوة شكلا وروحا فعلا 





بنته قسمت اتجوزت  م العيلة الأباظية 
وكان فنان برضو ... !






ورشدى كانله حفيد واحد .. ادهم 
ويا ترى فين أراضيه دلوقتى ..؟







بيقولوا ان سامية جمال كانت داخلة 
ف مشروع جواز مع بليغ حمدى 
لولا جالها مكالمة من مطربة .. مقلوش مين 
وغالبا هتكون وردة .. او غيرها مهم كاناو كتير 
المهم انها هتفركش الحكاية وترمى ورا ضهرها 






كمان كان فيه واحد برلمانى سابق 
وكتب قصته معاها واتعمل فيلم انتجه مخصوص 
عشان يخلد حكايتهم 
كل دا كان قبل رشدى ما يدخل حياتها 
ويكون الأخير والاثير وكل حاجة ف الدنيا 





بيقولوا كمان ان سامية اتقدملها ناس محترمة 
بعد موت رشدى 
لكن هيا لقت نفسها مبتفكرش غير فيه 
وعايشة لذكراه .. وبس 





 وبيقولوا كمان انهم كانوا بيتكلموا سوا .. بالورد 
يعنى يزعلوا .. لكن ميتصالحوش 
الا لما سامية تلاقى ورد ف الزهرية 
والا تفضل مخامصاه 
شفتوش الحلاوة والرقة .... !


 

سامية كانلها فيلم تالت اتشاف عالميا 
هوه فيلم .. الصقر 
اللى اتعمل منه نسختين وقت تصويره 
واحدة بالعربى والتانى بأبطال اجانب 
وسامية فضلت ف النسختين 

 


وفيه فيلم رابع شفت افيشه 
لكن الملاحظ ان محدش بيتكلم عنه معرفش ليه 
يمكن فشل وكان بشع لدرجة ان سامية 
حبت تنساه ومتجبش سيرته ابدا 





لكن العجيب انه البنت البسيطة 
اللى من اصل متواضع ومتعلمتش ف مدارس 
 عرفت تشتغل ف افلام عالمية 
وتتجوز واحد امريكانى 
وتتفاهم مع امة لا اله الا الله 
بجد ... شىء ملفت ومثير للأعجاب 





اما رشدى فكان دور لورانس العرب 
يكاد يروحله لولا انه كبرياء الأسد 
منعه يتعامل بشكل مختلف عما يعامل بيه 
ف مصر وكان وقتها نجم وشغلانة 
والظاهر تجربته القديمة كانت مش حلوة ابدا 
المهم ان عمر الشريف اللى راح تجربة الاداء 
فكان الدور من نصيبه .. !





ولنفس السبب برضو متعاملش
 مع يوسف شاهين 
عشان الانا والبرستيج والقزحة 
لدى كليهما 
:)





الصورة دى ع المواقع فشلت اعرف لمين 
معتقدش انها والدته الأيطالية 
مش منظر طليان خالص الصراحة 
ممكن تكون قريبة له .. معرفش مين 
بس اللى يعرف يبقى يقولنا ويكسب ثوابنا 





بيقولوا ان رشدى ف احد افلامه عمل دور ضابط 
وحب يروح لباباه (اللى كان عيان جدا) بالبدلة دى
اللى كان نفسه يشوفه بيها طول عمره 
وفعلا هيخرج م التصوير ع البيت 
ويتسلل عشان يفاجئه 
لكن المفاجأة الاكبر ان الأب قبل اللحظة دى 
هيكون مات ورشدى يبكى كما لم يبك ابدا 
الجدع حياته كانت دراما فعلا 
لها حق سامية تحبه من كل قلبها كدا .. بجد 








اخوات رشدى بيقولوا انه قعد سنين 
قبل ما يدخل بيتهم تانى 
ومرجعش الا بعد ما بقى نجم كبير بيتشاور عليه 
وانهم ف اول كام سنة كانوا بيقولوا انه اخوهم 
والبنات ف المدرسة مبتصدقش 
وكانوا بيعيطوا قوى م الحكاية دى 
لحد ما رشدى ف يوم راحلهم المدرسة 
بعربية معرفش ايه كدا ماركتها حمرا بتبرق 
وضرب كلاكسات ولم الدنيا والبنات كلها اتهبلت 
المختصر .. روقهم 
ياخراشى ع الرجالة وحنيتها 
:)




ف سياق ليس بعيد عن القصة 
رشدى اباظة بالشنب كان اكثر وسامة وجمال 
كانت الموضة شنب كلارك جيبل 
وفنانين غيره عملوه 
زى انور وجدى وكمال الشناوى وغيرهم
لكن هوه ... رشدى كان احلاهم بصراحة 




وف سياق مش بعيد برضو 
مرة سألوا سامية عن حاجات الجمهور 
ميعرفهاش عنها فقالت من ضمن ما قالت ..
انها مبتحبش يوم التلات ولا تخرج ولا تقابل حد
ولا تاخد فيه أى قرارت !
الله .. 
الظاهر يوم التلات دا عامل مشاكل ف مصر 
من زمان واحنا منعرفشى بقى  .. !
 



واقول اخر الملاحظات







 1) الفيلم بتاع صباح ... ايدك عن مراتى 
غلط 
 كان مفروض يخلوا اسمه ايدك عن جوزى
 #اه

  


وبمناسبة صباح وحواراتها

 كل اللى ف الحدوتة دى ماتوا تقريبا مفيش غيرها قاعد
وبالتالى مين هيكدب بقى مزاعم انها 
كانت حب رشدى الوحيد وان اسمها اخر كلمة نطقها 
وانها اتطلقت بسرعة وسامية حاربتها 
ورشدى كانت هيموت عليها ... الخ 
الى كل الهرتلة دى اللى واضح انه كدب
وكل الحكاية انه الراجل كان كويس مع كل طليقاته
واشتغل معاهم كمان بعدين ف افلام 
وكان قريب منهم وقت الحاجة ف الحياة 
لأنه كان ابن أصول ومش بإيده ..!
 


 

2) فاقد الشىء .. يعطيه وبشدة كمان 

وسامية اتحرمت من امها وهيا طفلة 
واتحرمت تكون ام لما اتجوزت 
لكن مع هذا كانت كتلة امومة بتمشى ع الارض




 
واعتقد واكاد أجزم ان هوه دا السبب الأساسى
 ف استمرار جوازها من رشدى كل هذا العمر
 انها عاملته كأم حبته حبته وسامحته كتير
وصبرت عليه اكتر






3) سامية و كاريوكا اشتركوا ف حاجات كتير 
 ف الرقص ومشوارالشغل عند بديعة 
ونجومية السينما وعدم الانجاب 
 واشتركوا ف زوج كل واحدة ف مرحلة ما 
ومع ذلك كانوا لطاف مع بعض 
ودا معناها ببساطة انهن ستات حلوة 
وان كمان رشدى كان انعكاس لحلاوتهن دى 



وسامية كما يبدو لى فعلا انها انسانة طيبة 

وفيها تلقائية مفارقتهاش من نشأتها 
ولحد ما كبرت ورشدى كان بيحضر معاها لقاءات
 ويصلحلها حاجات عشان تظهر بشكل افضل 
وكان بيغير عليها وبيحبها فعلا وبشدة




4) صورهم سوا يا جماعة .. صورهم سوا 

بتفضح المحبة ف زمن كانت صور الفنانين التانيين 
متحفظة وتقليدية 
بجد ... يخربيت كدا





5) رشدى وعد سامية تحج 

وبعد الطلاق فضل على وعده 
وبعتلها الفلوس شفتوا شياكة كدا ..!



6) سامية كمان كان رشدى عاملها وثيقة تأمين 

وبعد الطلاق ادتها لحفيده أدهم 
 رغم انها واضح انها كانت فلوسها على قدها
 لكن الكبرياء بقى وعزة النفس 





7) الست صوفيناز بتقول ف حوار ما

ان سامية جمال كانت مثلها الأعلى 
واتعلمت منها ازاى ترقص ..!
نعم آروح طنط
دى مكنش عاجبها سهير زكى ورقصها 
دى مكنش فيه ف جسمها وقية زيادة
دى كانت بتكسف وهيا بتتكلم 
دى لو شافتك مش بعيد تقطع شرايينها !!!
انتى متتحطييش معاها ف جملة واحدة اشاساااا 
#الدنيا إتقل خيرها والله






8) يقال ان فيه رجالة وستات ينكسر وراهم قلل 

وان فيه رجالة وستات ينكسر وراهم القلب 
 فريد كسر قلب سامية وهيا رمت وراه قلة 
 لكن رشدى كان حب عمرها
ومكنش فيه اى تواجد لأى قلل ف حكايتهم ابدا 






ويتهيألى لو كانت تعرف ان رشدى هيموت 

بعد طلاقهم بسنتين 
كانت اكيد هتستحملهم وتتحمل كل حاجة
عشان تبقى جنبه للنهاية بس النصيب والقسمة
وهذا يقودنى لأخر ملحوظة







9) اللى يحب حد ياخده بعبله كدا 

شروة كله على بعضه 
ويتحمل العيوب ف مقابل المميزات يا عيال
 والناس تطول بالها على بعض 
عشان مترجعش بعدين تندم وتزعل وتنقهر
وتقهرنا عليهم .. ممكن ؟



 


واخيراااااااا 
عود على بدء ..


♪♫ كُل العواطِف الحِلوة بِنا .. 

كانِت مَعانا حَتى ف خِصامنا ♪♫ 

  



 ♪♫ وأزاي تِقول أنساك وأتحول ؟ 
وأنا حُبي ليك أكتر من الأوِل ♪♫





♪♫ وأحِب تاني ليه .. وأعمل في حُبك أيه ♪♫ 


 


  دَه مُستحيل , قَلبي يميل 
ويحِب يوم غيرَك أبداً أبداً 
أهو ده اللي مِش ممكُن أبداً ♪♫

 هاحيييييييييح 
تصبحوا على ألف خير 

---------------------------------


Jass ‏@Yasminemz

شايفة برج. الاسد كلهم حلوين ازاي... قمرات 




    سعدية سليم ‏@sa3deaselim
   على فكرة فريد خطب و هو في السبعينات من عمره

بس المشروع ما كملش ...............مات


Rasha ‏@neversaydiee

 كل اللي عمله ده و كان عنده كلاكيع! 

طيب لو فاكك شوية كان عمل ايه



    أولي النهى.. ‏@nohabakla 33h
اهو ده اللي قلت عليه.. بدلة صوفينار دي 

رغم أنها المفروض "استر" إلا إن منظرها أكثر خلاعة 
بمراحل من بدل سامية جمال و نعيمة عاكف


Rasha ‏@neversaydiee

و ابن امه الملك فاروق ده كان راجل فاضي
و ما وراهوش غير يجري ورا الهيافة و الستات



    Heba ‏@HappyGeddan
    كل صورهم مع بعض حلوة



    Heba ‏@HappyGeddan 30h


 مهو فريد الاطرش بيقول ان رقصها مافيهوش 

ابتذال ولا اثارة للغرائز قدرت تعمل المعجزة 
و توصل بالرقص الشرقي للناس بدون سفاله



    Heba ‏@HappyGeddan
     شفتها قبل ما تموت بشهرين خارجة من ام ام قصر النيل جميله و طويلة و ممشوقة


    Captain Haddock ‏@hassan19211     

الصوره جميله فيها تعبير البراءه

Rashed.M ‏@Rashed829 

صورة تختصر ألف حكايه وحكايه


memento mori ‏@MDamarani

 يالهوى عمل كل ده فى 53 سنة!


Mohamed Emam ‏@memam8
 سامية جمال عملت مع محمد فوزي فيلم

 للتريقة ع فريد الأطرش :) 
كل دقة فى قلبى - فيلم - 1959
 

passant el borollocy ‏@Passinta

الصور تجنن


Amina Zaki ‏@alienzero 
 امّي كان عندها جيبه نفس نقشة
 قماشة البالطو

 بتاع ساميه :D


yasser_hassanein ‏@yasser_hassanei 
 للتصحيح : اخو داليدا اسمه برونو موري
 وليس بوب عزام
وهو ايضا غنى اغنية يا مصطفى يا مصطفى





هناك 10 تعليقات:

  1. مش عارفة اقول ايه بجد موضوع ممتاز ممتاز ممتاز واكتر من رائع انا مبسوطة اوى انى قرأت الموضوع ده ،اسلوب مميز وعبقرى

    ردحذف
  2. الغير معرفة :
    كلك ذوق ذوق ذوق
    :)
    ومبسوطة ان الحكاية عجبتك

    ردحذف
  3. أنت جميلة وخفة دمك موش معقولة مدونتك عندي في المفضلة بأدخلها كل ما أشعر بالأكتئاب

    ردحذف


  4. Moh Nour
    --------------

    ميرسى جدااا على كلامك
    متتصورش بيسعدنى ازاى ان الحكايات تكون مصدر بهجة لحد وتنفعه وتسعده ولو للحظات ...
    كلام زى اللى كتبته انتا وناس تانية حلوة بيتابعوا شهرزاد بيشجعونى دايما
    انى اكمل حكايات وأحاول اكون كويسة
    الف شكر ليك
    وربنا ما يجيب اكتئاب ابدا
    ولو انه ف الماء والهواء ف البلد الغلبانة دى
    :)

    الف شكر ليك

    ردحذف
  5. فاتيما ألف مبروووووك حبيبتى رجوع يوسف .. سامحينى بقالى مدة مش بأدخل المدونة و مش عارفة أوصل للبوست أللى فيه التهنئة .. فرحانة جدا علشانكحبيبتى .. ربنا يحفظه لك و يحفظك له ياا رب و يسعد قلبك <3

    ردحذف

  6. rovy
    ------
    ولا يهمك يا روفى
    الله يبارك فيكى يا حبيبتى ومنحرمشى منك ابدااااااا

    ردحذف
  7. و لا يحرمنا منك يا أم يوسف .يا رب .. الحمدلله عرفت برضه أوصل لأغلى تدوينة (تدوينة رجوع الغالى يوسف ) ..و فرحت جدا بها و بفرحة رجوع يوسف لكى و إن شاء الله ربنا يتم فرحته عليكى و ينصرك على كل من ظلمك .. كمان فرحت أوى علشان لقيت أسمى مكتوب و لقيتك لسه فكرانى :) .. الله يسعد قلبك يا رب.

    ردحذف
  8. اول مرة آجى هنا والحكاية تجنن اصلا انا بحبهم هما الاتنين جدا وعجبنى قوى التفاصيل اللى بتقوليها - مجهود رائع فعلا يستحق التقدير - حسيت انى ف وسط فيلم وثائقى عنهم - تسلمى يا طمطم

    ردحذف
  9. Doba

    مبسوطة انك هنا
    ومبسوطة ان الحكاية عجبتك
    ومبسوطة انى شوفتك يوم السبت
    ومبسوطة انى بعرفك اصلاااا
    :-*

    ردحذف
  10. رائع والقصه حزينه وهاذي هي حياه الناس واحنا ياما حنشوف حياتنا هتكون ايه لكن يارب حسن الخاتمه

    ردحذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
"حقوق الملكية والملوخية والمهلبية ... الخ
محفوظة للست شهرزاد وإياك حد يسرقها ويحاول يزعلها آغجر .. مفهوم ؟ "