الخميس، 21 أبريل، 2016

السلطان لاجين وافتكر انى قولتلك بلاش







 

مساء الخير ... 
الحدوتة من زمن المماليك ... الشيك ... الرومانتيك
صاحب حكاية النهاردة بصراحة
من النماذج المدهشة ف الخسة والندالة والوضاعة 
وكل ما ف حكم هذا
حاجة كدا من على وش القفص







ومش مستغربة ولا جديدة 
ما انتوا عارفين هوه المماليك ايه
غير شوية خيانات وتآمرات وزبالات فوق بعضيها يا فندم





والقصة هتبدأ من سلسال الظاهر بيبرس

لما واحد من مماليكه هيستوطى حيطة احد السلاطين 
وياخد الحكم لنفسه 
عشان يبدأ عهد اسرة فلاوون ياخد وضعه 
وقلاوون اللى معنى اسمه بالتركية "بطة"
هيورث الحكم لولاده واحفاده
 لحد ما يدخلوا على قرب القرن من الزمان 
ولكن
عيلة البط دى مش هتتهنى طول الوقت
كما تدين تدان 
وزى ما هوه عمل ووثب على الحكم 
ولاده واحفاده من بعده دايما هيخش ع الخط كدا
 امراء كبار يناطحوهم ف الكرسى 
وكله سلف ودين







واحنا دلوقتى ف عهد الحاج قلاوون الكبير 
مؤسس العائلة الحاكمة 
والراجل بيوسع من جيشه بشراء مماليك
ينفعوه ف الحرب وتوطيد سلطانه
قوم ايه؟ 
اتعرض عليه يشترى مملوك اسمه .. لاجين
حسام الدين لاجين
والمعروف بعد كدا بـ .. شقير
كان فتى فارس وحاجة ابهة
والمفروض انه من مماليك المنصور على
قلاوون اشتراه على هذا الأساس 
ثم تبين انه متباعش بطريقة شرعية وسليمة
 فقلاوون رجع واشتراه تانى 
يعنى دفع تمنه مرتين 
وياريته ما كان عمل !
ليه يا شوشو ؟
أصل بعيد عنكم 
دا عمل زى اللى ربى ف بيته تعبان



القصد ... 
الواد لاجين اخد اللى فيه القسمة من العناية والتدريب
 لحد ما اترقى واتعتق وبقى امير
ومش كدا بس دا الحاج قلاوون دلعه أيما دلع
وولاده دمشق 
الظاهر كان بيعرف يمسح جوخ كويس 
" ثم أمره قلاوون واستنابه بدمشق لما ملك ،
وهو لا يعرف إلا بلاجين الصغير "
وسى حسام الدين لاجين هيقعد نايب السلطان 
فى دمشق قد ايه يا شهرو ؟!!
11 سنة ف عين العدو 
يقعدهم أدبه ولا هيقرفنا ؟!!
لأ طبعا هيدى صورة زفت عن نفسه
بيقولوا انه كان غاوى سهر وخمرة
وضرب نار حتى الصباح الباكر 
وسمعته كانت قطران 
والناس اشتكت لقلاوون 
ابو البطابيط قاله لمب روحك يا لمبى





وروح يا زمان وتعالى يا زمان 
والحاج قلاوون الكبير تعيشوا انتوا
ومعملناش عزا الحكاية كانت ع الضيق 
قوم مين يمسك من بعده يا ترى يا هل ترى ؟
هوه كان عاوز يمسك الحكم لابنه علاء
علاء مات ف حياته - قلاوون يعنى- فمكتبش الحكم 
للى بعده 
خليل 
ليه آشهرو كان بينهم مشاكل ؟!!
الحقيقة خليل كان ف ديل ابوه ف الخروجات 
والقتال والحكم الخ 
كان عينه فيها
بس عيبه ان طبعه حامى وشديد شوية
وابوه حس انه مش هيسلك مع العالم دى
وكان عندك بعد نظر والله آحاج ....!




خليل بعد موت الأب 
ف لمة الامرا فرض نفسه كوريث 
والأمراء اللى بيدينوا بالولاء لابوه وقفوا جنبه
وبقى هوه السلطان
خليل بن قلاوون .. الملقب بالأشرف
لاجين كان من مماليك قلاوون الأب 
فحلف بالولاء لقلاوون الأبن
بس كان عامل زى البرص 
ساكت لكن بيربى ف القلب عداوة
وجاهز يقع م السقف ف أى لحظة على النافوخ عِدل !







خليل بن قلاوون كان عنده قزحة كدا 

وفارس مغوار 
قرر يحارب الصليبين ف الشام 
ويسترد منهم الأرض 
قوم جهز الجيوش 
وادى الاوامر لنوابه بالشام
وخرج خليل بجيش من مصر 
ولاجين بجيش من دمشق 
وبقية النواب بجيوش من حماة والكرك وطرابلس
وكله اتجه لعكا عشان ياخدوه من الفرنجة 
قوم ايه ؟؟
حاصروا عكا واخدوها 
وكملوا على صيدا وصور وحيفا وطرطوس 
وافلام كدا 






القصد والملخص 
الخليل مكنش كوميدى كان حاجة كويسة
بس طبعا كل شوية يحصل مناوشات بينه وبين الامراء
ويقبض على شوية منهم 
ويخلى سبيلهم ويعفى عنهم 
ثم يقبض عليهم تانى 
وهكذا 
لاجين بقى كان من الفئة دى 
المقبوضون عليهم يعنى 
وابن تغرى بردى ف النجوم الزاهرة
هيكون هوه الراوى الليلة دى 
والراعى الرسمى للحدوتة 
وبيقول عن لاجين لما كان ماسك دمشق
"عزله الملك الأشرف خليل بن قلاوون بالشجاعي
 ثم قبض عليه ثم أطلقه بعد أشهر 
 ثم قبض عليه ثانيًا مع جماعة أمراء"
ليه يا شهر هبب ايه ؟!
اصل امير قرر يخرج على خليل بن قلاوون
ونصب نفسه سلطان ف الشام وسمى نفسه الكامل 
آه والله 
وسى لاجين كان معاه ف الطلعة دى
وكان معاهم حماه كمان 
وخليل طبعا بعت اللى يجيبهم من قفاهم 
واتلموا مربوطين ف حضرته 
وحكم عليهم بالإعدام خنقا 
مين يا شوشو ؟؟





افتح المحضر واكتب يا بنى عندك :
"  الأمير سنقر الأشقر المقدم ذكره
 الذي كان تسلطن بدمشق وتلقب بالملك الكامل
 والأمير ركن الدين طقصو الناصري
 حمو لاجين هذا
والأمير سيف  الدين جرمك الناصري 
 والأمير بلبان الهاروني وغيرهم "
وطبعا لاجين كان منور القعدة
وهاتوا الوتر يا عيال 
نعم ؟






الوتر بتاع القوس والسهم دا 
كانوا بياخدوه ويلفوه حوالين رقبة الضحية
ويخنقوه بيها لحد ما يتكل على الله 
آه والله
ناس طيبين قوى 



"فخنقوا الجميع وما بقي غير لاجين هذا فقدموه "
وتعالى يا حبيبى هنجوزك هنومة خلاص 
ولفوا الوتر حوالين رقبته
"ووضعوا الوتر في حلقه وجذب الوتر فانقطع"
ابن المحظوظة يا وغد !
السلطان خليل كان ف القعدة دى وشاف المنظر
لاجين صرخ عليه يطلب السماح قائلا
"وكان الملك  الأشرف حاضرًا
فقال لاجين : يا خوند أيش لي ذنب !
ما لي ذنب إلا أن صهري طقصو 
ها هو قد هلك وأنا أطلق ابنته "
ينيلك راااااجل !
البت الغلبانة تتيتم وتتطلق ف ساعة واحدة !
#وغد_مأصل






المشكل مش ف الندالة المنقطعة النظير دى 
المشكل ف اللى هيحصل بعد ذلك 
ومتعفيش عنه يا خليل 
وافتكر انى قولتلك بلاااااش 
انما نقول ايه 
ساعة القدر يعمى البصر







قالك :
"فرق له خشداشيته وقبلوا الأرض
 وسألوا السلطان فيه وضمنوه فأطلقه"
واصل خليل ما أطلقش سراحه بس !
دا 
" وخلع عليه وأعطاه إمرة مائة فارس بالديار المصرية
وجعله سلاح دار"
اهيه !
الولا دا عملهم عمل فيما يبدو ... !




انا مستغربة موقف خليل 
لكن اللى استعجب اكتر بن تغرى بردى 
وقالها ان العفو عن لاجين كان سقطة 
ومكنش لازم يحصل ابدا
" قلت: لله در المتنبي حيث يقول:
لا تخدعنك من عدوك دمعة .. وارحم شبابك من عدو ترحم
لا يسلم الشرف الرفيع من الأذى.. حتى يراق على جوانبه الدم "







كان عنده حق طبعا 
لأن لاجين الخيانة كانت ف دمه
ولأن هما شوية واتحالف مع شوية امرا
بقيادة بدر الدين بيدرا عشان يقتلوا السلطان خليل 
عشان قرفوا منه ومن تحكماته 
وكل شوية يسجنهم ويخرجهم وبتاع 







وخليل يا خويا خارج ف رحلة صيد
 يا حبيبى لا بيه ولا عليه ومش ف باله 
وخرج من الهيصة مع وزيره يصطادوا 
قوم لقوا غبار جاى عليهم من بعيييييد
قربوا وانشق الغبار
فلقوا حصنة عليها امرا المماليك
 وعلى راسهم بدر الدين بيدرا 
لسه الوزير هيسألهم  نعم خير اشاااااء الله 
راحوا زايحينه على جنب
وراحوا لخليل 
وبيشاورعاوزين ايه يا جماعة 
راح بيدرا قاطعله ايده
وبعدين اداله ف كتفه
وباقى الامرا اتلموا كل واحد ضرب ضربة
عشان ياخدله حتة بعدين م التورتة






بيقولوا ان لاجين كان من الناس دى
وبيقولوا كمان انه كان له علاقة وثيقة بـ كتبغا
 دراع خليل بن قلاوون اليمين 
وبيقولوا انه بلغه بلى هيحصل
عشان كدا كتبغا عفا عنه ... بعدين  
وبيقولوا حاجات كتير الحقيقة 
بس الشاهد ان لاجين وامير تانى معاه
 جريوا بعد الفتنة دى استخبوا ف مئذنة جامع بن طولون
 اللى كان مهجور وقتها
لا فيه صلاة ولا صريخ ابن يومين






وقعد لاجين هناك مستخبى ودعا ربنا
 لو نجى من المصيبة دى 
ليعمر الجامع والمئذنة الخربانة 
وقد كان






ونرجع للسلطان المقتول ف الصحراء ف رحلة صيد 
والامرا اللى بعد المقتلة 
بايعوا بدر الدين بيدرا سلطان 
ووصل الخبر القاهرة 
وهما راجعين ف السكة
والسلطان ميبقاش سلطان الا اذا طلع القلعة 
ولسه بيدرا ف الطريق قابله كتبغا
وراح داخل معاه ف عركة بين مماليك دول ودولهما
والنصرة كانت لكتبغا
وقتل بيدرا وبيقولوا قطع ايده الاول ..
 زى ما قطع ايد خليل بن قلاوون 
ثم قطع راسه وعلقها على رمح
ولفوا بيها البلد
وكدا مين هيتسلطن يا عيال ؟!!





بسيطة 
كتبغا هيروح ينقى ابن تانى من ولاد قلاوون الكبير 
ويسلطنه 
الأخ الذى عرف بـ "الناصر محمد بن قلاوون"
والواد دا حكاية
قولناها قبل سابق
الواد دا هيتسلوا عليه الامراء 
ويعزلوه من العرش مرتين 
ويرجعلهم ف التالتة يمسك لبتاع 30 سنة واكتر 
ويورثها لعياله واحفاده لحد ما نزهق 
:)





المهمممم
الوضع دلوقنى
الناصر سلطان وعيل صغار
وكتبغا الوصى عليه ومسيطر
ولاجين هربان ومختفى
وفجأة يظهر اسمه تانى ف الأفق
 بعد سنة من الاحداث دى
ومتعرفوش ازاى رجع تانى ف زوارق كتبغا
وسامحه على مقتل خليل 
بس المصالح تتصالح 
المهم
بعد سنة من حكم الناصر.. كتبغا عزله
وقعد مطرحه
لا متقولوووووش
#اتفاجئت أنا





ولاجين مش بس بقى من جملة امرائه 
ابضنننن
دا كماااااان 
" ثم لما تسلطن كتبغا جعله نائب سلطنته 
بل قسيم مملكته " 
هوه الراجل كان اشقرانى والعوبان
وبتاع دسائس ومؤمرات ومهارات خاصة مننكرش
بس ازاى تعامى كل هولاء عن خياناته المتكررة
على رأى الست ... معرفش انا !







وخلى بالك يا كتبغا 
ومشى الواد من جنبك 
انما مصر تقعده 
براحتك 
.....
بس افتكر انى قولتلك بلاااااش
ليه ؟
عشان هما سنتين وشوية فكة كدا 
ولاجين قرر مع بقية امراء انه ينقلب على كتبغا 
دا السلطان رقم كام اللى هتقلشه من ع الكرسى يا مدهول ؟






"اتفق لاجين هذا مع جماعة من أكابر الأمراء
على قتل الملك العادل كتبغا 
ووثبوا عليه بالمنزلة المذكورة"
ايه المذكورة دى 
اصل كتبغا طلع الشام
" سافر الملك العادل كتبغا إلى البلاد الشامية
وأصلح أمورها وعاد إلى نحو الديار المصرية 
 وسار حتى نزل بمنزلة اللجون "
قوم ايه ؟؟؟
لاجين قال نروحله قبل ما يجيلنا
 ونقتله ف الخيمة بتاعته
بس الاول نعدى على اتنين من اخلص امرائه
ونقتلهم الاول عشان ما يمنعوناش عن خطتنا 
حلو
" وقتلوا الأميرين: بتخاص وبكتوت الأزرق العادليين 
 وكانا من أكابر مماليك الملك العادل كتبغا وأمرائه
واختبط العسكر "
حصلت هوليلة كبيرة وسمع كتبغا الهرج فهرب 
"وبلغ الملك العادل كتبغا ذلك ففاز بنفسه
وركب في خمسة من خواصه وتوجه إلى دمشق "
لاجين عرف
فلم كل حاجة ف الخيمة ولا حرامية الغسيل
ورجع على مصر عشان يتسلطن





"وبايعوه الأمراء بالسلطنة بعد شروط اشترطوها "
شروط ايه يا شوشو يا ترى ؟!!
عنقول اهو 
أصل لاجين كان عنده مملوك محبب لنفسه 
اسمه .. منكوتمر
#احم
والظاهر ان منكوتمر دا كانله نفوذ جامد على لاجين
 ومسمع لدرجة انهم قالوله 
الشرط نور وانا شارطة عليك 
عشان نبقى على بينة من اولها .. هه
"نخشى أنك إذا جلست في المنصب تنسى هذا التقرير
 وتقدم الصغير من مماليكك على الكبير،
 وتفوض لمملوكك منكوتمر في التحكم والتدبير "
وقالهم اقسم بالله ما يحصل
دنا طيب وغلبان وجزمة ف رجلكو
وعشان خاطر مصر لو اقدر اتباع اتباع وكدهون
"فتنصل لاجين من ذلك ،
 وكرر لاجين الحلف أنه لا يفعل ، فعند ذلك حلفوا له "






بس وبقى السلطان 
واخد لقب المنصور 
ودلوقتى فيه نفرين ف الحركة دى اتقلشوا 
 كتبغا 
والناصر بن قلاوون العيل الصغنن .. فاكرينه ؟
كتبغا لم التعابين وجاب من الآخر 
لما لقى لاجين سيطر
ومدخلش ف قتال ولا زفت وقال 
" السلطان الملك المنصور خشداشى 
وأنا في خدمته وطاعته"
#احيه_تانية
واكتفى بانه يكون نايب للسلطان الجديد 
ف قلعة صرخد وشكرا
الناس وقتها استعجبت جدااااا 
هوه ليه سابها بالبساطة دى ومحاربش ع المنصب ؟
ولما لاجين هيموت بعدين 
مش هيفكروا يرجعوا كتبغا 
عشان اعتبروا انه خيخة كدا ومستقتلش ع الكرسى
الحقيقة 
الراجل نفسه قالها 
انه ندم انه ساعد لاجين اكتر من مرة
وخان ابن استاذه قلاوون الكبير
وكتبغا كان عنده بعد نظر الصراحة وهنعرف ليه








طاه دا كتبغا
والملك الناصر اللى معاه الشرعية 
والمفروض يمسك بعد كتبغا ؟
لاجين راحله وقاله تسافر "الكرك" تقعد هناك 
الناصر وافقه خوفا من القتل
ولاجين قاله نصا :
 " لو علمت أنهم يخلوك سلطاناً ,
 والله تركت الملك لك، لكنهم لا يخلونه لك.
أنا مملوكك ومملوك والدك، أحفظ  لك الملك،
وأنت الآن تروح إلى الكرك إلى أن تترعرع
وترتجل (أى تصبح  رجلاً) وتتخرج وتجرب الأمور
وتعود إلى ملكك "
آحبيبى 
يا مخلص
يا وفى
يا صاين العهد والامانة
انا عينيا رغرغت يا شيخ 





بس وتخلص حسام الدين لاجين من كل خصومه 
وبقى السلطان رسمى فهمى نظمى 
ونقعد بقى نرتب ف الحال والمحتال 
وبيقولوا ان شخصيته اتغيرت بعد التسلطن
احنا عارفينه من ايام دمشق بقى ..
صايع وبتاع مجالس لهو ومسخرة
وبتاع مؤامرات وانقلابات وقتل وخيانة 
مخلاش حاجة ف نفسه الصراحة 
فالظاهر زهد 






وبدأ بتوفية الندر اللى عليه 
عمرّ جامع بن طولون
ورجع الصلاة فيه من جديد بعد ما كان خراب
والمئذنة اللى استخبى فيها 
صلحها 
بس بدل ما يخليها بالشكل الحلزونى زى القديمة
ام طراز شبه مئذنة سامراء
عملها بالستايل المملوكى







وبيقولوا ان الدنيا كانت غالية قوى ايام كتبغا
وبعد ما لاجين جه الأسعار رخصت 
فالرعية الغلابة حبوه واتفائلوا بيه
وابتدى يصلى ويتصدق 
ويقعد يومين اسبوعيا ينظر ف المظالم
وكأنه خلاص .. البلد بقت ف ايده 





و" كل صرصار وله شبشب" .. آه 
كان فاكرها هتدوم 
لكن لاجين كانت له نقطة ضعفه القاتلة
" وباشر الأمور بنفسه وأحبه الناس 
لولا مملوكه منكوتمر"




وثانية واحدة بقى 
عشان الواد انا شاكة فيه 
ويتهيألى انه حاجة مش كويسة كدا وشمال !
اصل بن تغرى بردى بيقول انه 
" فإنه كان صبيًا مذموم السيرة"
بس المقريزى بقى بيقولك ايه ؟
"ومع إنه كان  رجلا عفيفاً بعيداً عن اللهو
وسلاطة اللسان الا انه كان رجلا جاداً
عابسأً عظيم الكبر محتقراً للأمراء"
صبيا ولا رجلاااا .. 
عفيفا دى قصده اخلاقه ولا الفلوس
عشان لأ .. هوه ف الفلوس مكنش عفيف خالص !
قصرد ... اهو كان حد مش كويس وخلاص
وتأثيره على السلطان كان فوق التصور
لدرجة انه خلاه يلحس كل وعوده للامرا يوم التسلطن 
لما قالوله ابعد مملوكك عن الامرا الكبار؟




وشوية 
" قبض  السلطان الملك المنصور لاجين
 على الأمير شمس الدين قرا سنقر المنصوري
 نائب السلطنة وحبسه"
وياريت جت على دى !
" وولى مملوكه منكوتمر المذكور نيابة السلطنة " 
أى ى ى ى ى ى ى
دا البعيد غبى وبيفيض غباوة !!
ليه يا عمنا ؟





دا كان اول مسمار ف النعش
عشان الولا منكوتمر العيل ابن العشرين سنة
 اللى بيحتقر الامراء دول وبيقل أدبه 
ومسيطر ع الراجل الكبير 
هيفرد قلوعه اكتر واكتر
ويبتدى يتحكم ف كل حاجة خصوصا
لما لاجين وقع من على فرسه 
واتفشفش عضمه ورقد ف السرير
الامرا قالوا نلم الدور لحد ما يخف
وبعد ما خف متغيرش حاجة 
الموكوس بيزداد انوكاسااااا 





وبعدين فجأتن قرر لاجين يعمل .. الروك الحسامى 
الروك 
هو مسح للأراضى الزراعية في البلاد
لتقدير الخراج المستحق عليها لبيت المال
وزى ما انتوا عارفييييين
أرض مصر من أيام الايوبيين
 وهيا بتتوزع على السلطان وامرائه ورجاله وجند جيشه 
ولا عزاء للمصريين
دول فلاّهة خرسيس أدب سيس يزرعوا بس





"ابتدأ عمل الروك والشروع فيه
 في إقطاعات الأمراء وأخباز الحلقة والأجناد
 وجميع عساكر الديار المصرية"
وقعدوا 8 شهور يا ثااااامح يمسحوا ويقيسوا
ونسب الروك لحساتم الدين لاجين 
وبقى اسمه .. الروك الحسامى 
والعسكر كلهم شاركوا 
فرحانين بقى 
السبوبة والمرّمة والفلوس اللى بالكوم جاية اهى
راح منكوتمر نايب السلطان تاففلهم ف الطبق
وقالب الترابيزة واعاد توزيع الانصبة 
بطريقة مختلفة 
خسرتهم كتير
والكوم الاكبر راحله هوه والسلطان






منكوتمر خد ايه ؟؟
اكتب عندك يا بنى 
" وخرج نائب السلطنة منكوتمر منه
بإقطاع عظيم  شمل مدينة أدفو وحرجة قوص وغيرها
 أضيفت إلى ممتلكاته في مصر
كان يملك سبعة  وعشرون معصرة لقصب السكر
 وضياعه وعقاراته في الشام"
الله يباركلك آحبيبى
بالحلال 
كله بالحلااااال 




طب والسلطان خد ايه يا كبدى ؟؟
" وخرج السلطان لاجين بالأسكندرية ودمياط
وبعض مدن وكفور الصعيد "
شوية 
لأ شوية والله !
اتضحك عليك يا لوجى ف الحوار دا ...!
القصد ... طب الامراء والعسكر ايه الحوار معاهم ؟؟
بن تغرى بردى اختصرها ف جملة 
قالك 
"  فمن الجند من سعد ومنهم من شقي  "
ليه 
استنوا احكيلكم الوكسة اللى كنا فيها #ومازلنا
تعالوا 
تعالوا



قال ال 24 قيراط زماااان كانوا بيتوزعوا كالآتى :
4 قيراط للسلطان 
10 قيراط للامراء
10 قيراط لأجناد الحلقة والعسكر
حلو ؟
قوم منكوتمر بعد الروك عمل ايه ؟؟؟
" أنهم يكفون الأمراء والجند بأحد عشر  قيراطاً "
يعنى الجوز سوا حاليا هيخمسوا
ف نصيب الفصيل الواحد فيهم زمان 
وبدل العشرين هيتقاسموا عشرة بس 
:))))
يا ليهوى 
منكوتمر يتحدى رامبو




ورايحين الباشوات بعد 8 شهور شغل 
"جلس السلطان الملك المنصور لاجين لتفرقة المثالات
على الأمراء والمقدمين
فأخذوها وهم غير راضين بذلك"
وتبين للسلطان  من وجوه الأمراء الكراهة"
الله 
الكراهة من زمان  ف الاركان 
واحنا منعرفشى ؟!!





بيقولوا لاجين لما شافهم متضايقين

 كان عاوز يزودهم 
بس منكوتمر منعه 
وقاله متخليهموش يتمرعوا علينا 
فتراجع 
#الله
وبعدين ف الولا دا ؟!



طبعا فيه ناس خدت الكبسة .. قصدى نصيبها وسكتت
لكن فيه شوية عسكر مرضيوش يسكتوا 
ودخلوا لمنكوتمر يشتكوا 
راح قابض عليهم وحابسهم !
#اديله مترحموش
جم شوية امراء يتشفعوا ف خروجهم
راح منكوتمر طايح فيهم ومهزأهم 
أيه .. 
الولا دا فارد قلوعه قوى قوى
انا شخصيا مش طايقه 
مع انى مش طايقهم كلهم عموما .... ! 
" وأقبل منكوتمر على من حضر من  الأمراء
والمقدمين وغيرهم فأوسعهم سباً وملأهم تقريعاً 
وتعنيفاً
 حتى وغر صدورهم وغير نياتهم فانصرفوا 
وقد عولوا على عمل الفتنة؛
وبلغ السلطان ذلك  فعنف منكوتمر ولامه 
 وأخرج الأجناد من السجن بعد أيام"
لأ 
فيك الخير يا أبو سامية
بس بعد ايه ما التهزيئة حصلت وخلصنا 
مشى الواد منكوتمر
 والا مش هيحصلك كويس 
وافتكر انى قولتلك بلاااااش 








والموضوع مخلصش
"وكان عمل هذا الروك وتفرقته من أكبر الأسباب
وأعظمهما في فتك الأمراء بالسلطان الملك المنصور"
واخيراااااا
لاجين عمل اخر عملة سودة 
" ثم فوض لمملوكه منكوتمر جميع أمور المملكة
 فاستبد منكوتمر بوظائف  الملك ومهماته"
ووصلنا لدرجة انه
"وانتهى حال أستاذه الملك المنصور معه
إلى أن صار إذا رسم الملك المنصور لاجين مرسومًا
أو كتب لأحد توقيعًا وليس هو بإشارة منكوتمر 
... 
ايه ؟ 
" يأخذه منكوتمر  من يد المعطى له ويمزقه في الملأ
 ويرده  ويمنع أستاذه منه"
لأ كدا لاجين بقى شرابة خرج رسمى فهمى نظمى
استلم يا حاج السواد اللى هتشوفه 






تغرى بردى اللى بيقول اهو 
" فعند ذلك استثقل  الأمراء وطأة منكوتم
 وعلموا أن أستاذه الملك المنصور 
لا يسمع فيه كلام متكلم
فعملوا على قتل أستاذه الملك المنصور لاجين
قلت : الولد الخبيث يكون سبباً لاستجلاب اللعنة لوالده !"
#ترجمة
العيل قليل الادب يجيب لأهله الشتيمة





وهنسمع هنا لاول مرة اسم اتنين من الامراء 
"طغجى"و"كرجى"
دول كانوا من مماليكه
ومنكوتمر طلع مرسوم بأبعاد كرجى للشام
 عشان يبعده عن لاجين
كرجى استشعر الخطر اللى بيقربورفض النقل
وعرف يغير رأى السلطان 
منكوتمر اتغاظ منه وبقوا اعداء ألداء
وقرر كرجى يكون هوه وطغجى الروس المدبرة
والمنفذة الاوائل للمقتلة القادمة 
وقد كان 




المذهل بقى ان لاجين كان عارف
كانله زوجة متدينة وتقية شافتله رؤيا 
وحكتهاله قبلها 
" فحكت أنها رأت في المنام، ليلة الخميس
قبل قتل السلطان  بليلة واحدة،
كأن السلطان جالس في المكان الذي قتل فيه،
 وكأن عدة غربان سود على أعلى المكان
وقد نزل منهم غراب فضرب عمامة السلطان
 فرماها عن رأسه
وهو يقول: كرج كرج
 فلما ذكرت ذلك للسلطان  قالت له: أقم الليلة عندنا 
فقال السلطان: ما ثم إلا ما قدره الله  !" 
ومشى من عندها
والست قالتله بلاااااش .. بس هوه أصر 








واحنا دلوقتى ف مشهد الفينالة
لاجين ف مقعده ومعاه قاضى القضاة 
وبيلعبوا شطرنج 
ودخل عليهم كرجى يدى التمام ان كل حاجة زالفل
 وآخر آلسطة
"فشكره السلطان وأثنى عليه
وقال  لقاضي القضاة:
لولا الأمير سيف الدين كرجي ما وصلت إلى السلطة
فقبل كرجي  الأرض وجلس على عادته"
بيصيعوا على بعض
:)
"ثم قام ليصلح الشمعة فأصلحها،
وألقى فوطة خدمة كانت  بيده على نمجاه السلطان 
ليسترها عنه"






ايه النمجاة دى ؟
يعنى سيف صغنن
وطبعا كرجى كان مدبر اموره 
وموقف ناس تبعه على الباب 
"قال كرجي للسلطان:
 ما يصلي مولانا السلطان العشاء؟
فقال: نعم وقام يريد  الصلاة 
فأخذ السلاح دار(احد معاونى كرجى) النمجاه
من تحت الفوطة 
وعند ذلك جرد كرجي سيفه
وضرب السلطان على كتفه
فالتفت السلطان يريد بالنمجاه
فلم يجدها
فقبض على  كرجي وألقاه إلى الأرض"
وحصل بينهم عركة 
ثم تدخل رجل تبع كرجى 
وضرب السلطان وقطعه رجله
"فوقع ع الأرض وانقلب  السلطان على ظهره
فأخذته السيوف من كل جانب حتى صار كوم لحم"
وخلاص كدا خِلصت !





شاهد عيان بيحكى  : 
"وقال القاضي حسام الدين الحنفي:
كنت عند السلطان فما شعرت إلا وستة 
أو سبعة أسياف نازلة على السلطان
وهو مكب على لعب الشطرنج فقتلوه ثم  تركوه "







وقفلوا عليهم بحراسة 
وخرج كرجى يقابل طغجى وطلعوا على 
"  دار سيف الدين منكوتمر 
وهو بدار النيابة من قلعة  الجبل"
وتغرورة بيحكى بمنتهى الشياكة الديالوج
" فدقوا عليه الباب
 وقالوا له:  السلطان يطلبك 
فأنكر حالهم وقال  لهم: قتلتم السلطان
فقال له كرجي: نعم يا مأبون وقد جئناك نقتلك 
فقال: أنا ما أسلم نفسي إليكم
 إنما أنا في جيرة
الأمير سيف الدين طغجي
فأجاره طغجي
وحلف له أنه لا يؤذيه 
ولا يمكن أحدًا من أذيته
 ففتح داره 
فتسلموه 
وراحوا به إلى الجب 
فأنزلوه إلى عند الأمراء المحبوسين "




وقت مستقطع بقى لثوانى .. 
الجب دا كان سجن ف القلعة أصله بير 
بيرموا فيه المساجين 
وبينزلولهم الاكل والمية بجردل
حاجة خراء الخراء يعنى
وكان من السجون اللى الداخل فيها مفقود
وبيعانى فيها السجين أشد معاناة 
عن أى سجن تانى مملوكى 
وما ادراكم ما سجن المماليك يعنى
الجب دا زى سجن العقرب كدا 





قصره 
منكوتمر نزل ف الجب 
قابله الامرا اللى تبعه واتقبض عليهم 
قعدوا ينقرزوا فيه 
انتا اللى جبتنا هنا 
منك لله 
وبهدلوه روخرين والعجل وقع بقى
"فلما دخل  إلى الجب  قام إليه الأمير
 شمس الدين سنقر الأعسر وتلقاه متهكمًا عليه 
ثم قام إليه الأمير عز الدين أيبك الحموي
 وشتمه وأراد قتله 
لأن منكوتمر هذا  كان هو السبب في مسك
هؤلاء الأمراء وإقلاب الدولة من حرصه
على أن الأمر يفضي إليه
 ويتسلطن بعد أستاذه"
استهدوا بالله يا ولاد
كله هيتقتل بس بالدور ...  !




القصد 
طغجى راح يخلص شغلانة 
كرجى استغل فرصة غيابه 
وقال لمساعديه طلعلولى منكوتمر الكلب من الجب
 لما نقرره ع الفلوس الخ
دى الحجة .. الفلوس لكن اللى ف القلب ف القلب 
كرجى نوى يقتله 
وجاكى ناويها الليلة يعنى ناويها



منكوتمر هرش الحكاية 
" فامتنع من الطلوع 
فألحوا عليه وأطلعوه 
وذبحوه على باب الجب 
ونهبوا داره وأمواله"
ومات الولا ... وابن كثير بيقول 
"وألقي على مزبلة "





وبعدين يا عيال ؟؟
ولا حاجة 
الاتفاق كان انه يرجعوا الملك الناصر من الكرك 
يستلم عرشه 
حلو ؟
لا مش حلو 
عشان بعد شوية كرجى وطغجى هيطمعوا فيها
ويتقال نتفق واحد يبقى سلطان والتانى نايب 
وبعدين قعدت الامرا تطحن ف بعض
وكرجى وطغجى ماتوا
والناصر رجع م الشام
واتحكم فيه امرا جدد
فطفش ع الشام
وياخدها بيبرس الجاشنكير 
وبعدين تقوم عليه ثورة 
وبعدين الناصر يكون اشتد عوده 
ويرجع من الشام للمرة التالتة .. التابتة







وشوف بقى حال الدنيا 
سبحان الله اللى كانوا ميتن ف حب بعض ف الدنيا
هيموتوا ف ساعة واحدة ويندفنوا سوا 
"وأما السلطان الملك المنصور حسام  الدين لاجين
فإنه أخذ بعد قتله وغسل وكفن بتربته بالقرافة الصغرى
بالقرب من  سفح المقطم
ودفن مملوكه منكوتمر تحت رجليه 
و قتل الملك المنصور لاجين 
 وهو  في عشر الخمسين أو جاوزها بقليل"
وخلاص خلصنا الحدوتة 
يتبقى 
الملاحظاااااات




1)

المؤرخين بتوع زمان كانوا ناس لطاف قوى 
يبقى السخص عامل ومسوى 
وف نهاية سيرته يقولوا كلام لا يتناسب بالمرررررة
مع سلوكه اثناء حياته ! 
يعنى مثلا قالوا عن لاجين
" وكان - رحمه الله - تام القامة أشقر في لحيته
 طول يسير وخفة، ووجه رقيق معرق،
 وعليه هيبة ووقار، وفي قده رشاقة ...
 ماشى دا مجرد وصف للشكل لكن تقول عليه 
" ملكاً  شجاعاً مقداماً عارفاً عاقلاً حشيماً
وقوراً معظماً في الدول " 
اللى هوه ازاى كدا يعنى ؟!
احتمال عشان تغير سلوكه بعد السلطنة
وبقى متدين وبيتصدق بعد ما كان هلاس 
بس طب حرررتك مش واخد بالك 
انه قتل سلطان وقلب سلطانين وخاين 4 سلاطين ؟؟




2)
 حوار ما له وما عليه بيغيظنى قوى 
لو له ميت حاجة وعليه حاجة واحدة وسخة 
مطرطشة دم وفساد 
مينفعش اقول كان راجل كويس 
ومقدام وعاقلا  الخ !!
هاو كام يا جماعة وكيف يتأتى من الخيار آتة ؟!!




3)
 حوار الروك دا حاجة آخر لطافة والله
من زمان العسكر وهوه بيلهط ف الفتة ومحدش بيحاسبه
وبتستغربوا هما ليه ما صدقوا لبدوا ف الكرسى 
مش عاوزين يمشوا منه  .....  ؟
#انها_المصلحة_ياعزيزى







4)
 الجدع على كل الوساخات والخيانات والدهاء والمكر 
والفرص اللى ربنا ادهاله ونجاته من الموت
كل دا مغيرش فيه 
وخلاه يمعن ف السكة دى لحد اخرها
ورغم ان اللى رفعوه ع الكرسى حذروه 
وقالوله الشخص دا لأ 
الا انه ربنا لما بيحب يعمى بصيرة حد 
ويوقعه ف شر أعماله
مهما تقوله افتكر انى قولتلك بلاش !



5) 
بدر الدين بيدرا اللى شاركه لاجين ف قتل السلطان خليل 
بيلقبوه بأنه سلطان ليوم واحد 
نموذج تانى للطمع والغباوة





6) 
لاجين مقعدش ف الحكم اكتر من سنتين
فيا دوب  لحق يبنى جامع صغنن كدا بإسمه 
ف شارع مراسينا
وحاولت الاقيله صورة ما أمكنشى #للأسف




7)

محدش يسالنى يا شهرو اومال الشعب المصرى
كان فين من كل هذوها الاحداث عشان ... 



شعب ايه بقى

المماليك دول يتفاتلهم بلاد وقارات





دول العصابة اللى بتقتل السلاطين الصغويرة .. والكبيرة 

دول قتالين القتلة .. كما يقول الكتاب 
دول كانوا لا يتورعوا عن قتل اكبر راس فيهم
واللى حالفين لها بالولاء التام 
وبدون ان يرف لهم جفن
طب بتحكيلنا عنهم ليه يا ست ؟؟
عشان ..... 
مماليك الأمس ما زالوا موجودين
اصله صنف رخيص ... تلاقيه مرطرط 
ومبيخلصوش م السوق
فنقول ونفكر الناس 
اننا عاوزين أشكال تانية غير الأشكال الضالة دى 







8) 
واخيرا بقى 
شوف لاجين دا كان وضيع قد ايه ؟؟
خان ابن مملوكه قلاوون اللى اشتراه ورباه
وعتقه وخلاه امير وسلاح دار وابهة ع الآخر
ولما خليل بن قلاوون عتقه من السجن مرة 
ومن القتل مرة 
برضو استندل وشارك ف قتله 
ومش بس كدا دا اتقلب ع ابنه .. الناصر
واتقلب على كتبغا 
وعمل كل العبر السودة ف حياته 
من لهو وفساد وسرقة الخ 
وشوف كل الندالة والوضاعة والوطينة 
والخيانة والوساخة دى 




وبرضو ..... مع ذلك لم يجرؤ ويجسر 
 انه يبيع جزيرتين من أرضنا لحد تانى !! 
#بس_بقول




تصبحوا على ألف خير 


------------------------------------------



شفت المنظر ده ف مسلسل حريم السلطان اعدام إبراهيم باشا




" خلف النيلة يجيب لأهله النعيلة " علشان القافية بس




بيدرا مترفعش على راسه القبة والطير وﻻ الخليفة بايعه وﻻ باس اﻷمرا له اﻷرض، فمش هعتبره سلطان





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
"حقوق الملكية والملوخية والمهلبية ... الخ
محفوظة للست شهرزاد وإياك حد يسرقها ويحاول يزعلها آغجر .. مفهوم ؟ "