الجمعة، 7 أكتوبر، 2016

العيـــال والسلطـــانية

 



 الرغى الجاى من كتاب
مصر فى الحرب العالمية الاولى
لطيفة محمد سالم
دار الشروق






كتاب ممتع والمؤلفة هايلة
والشروق عاملة تخفيضات حاليا على بعض الكتب 
 فهتلاقوا سعره نزل لــ 25جنيه  بس !!
يعنى ميجييش تمن الطباعة 
وسعره كلام فارغ مقارنة بالمحتوى 
والغاوى تاريخ حديث هيستمتع بتحليلها لحال مصر
 اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا ف الفترة دى






والحدوتة هتبدأ لما انجلترا ف توقيت عصيب
 هتغضب على أفندينا الخديوى عباس حلمى التانى
وتنتهز فرصة سفره تركيا 
وتقلشه من على الأريكة وتقوله باى
والخطوة دى كانت مهمة عشان نواياها كدولة محتلة 
ف تغيير نظام الحكم وجعله اكثر احكاما وسيطرة 
وعباس حلمى رغم شخصيته النيلة 
لكن مكنش رجلهم المفضل وولائه للعثمانلية
اللى اخدوا صف الالمان ف الحرب
قوم اييييه ؟






 ف ديسمبر 1914 هتعلن الحماية البريطانية على مصر
آل يعنى اللى قبل كدا كانت فسحة !
وهيشوفوا حد يقعدوه مكان عباس
وهيدوروا ف الأسرة الكريمة على عبده مشتاق
 وكيس جوافة وينفع شبشب ف رجلهم 
ميلاقوش أنسب من البرنس .. حسين كامل








سونة بقى يبقى ابن الخديوى اسماعيل
واخو الخديوى توفيق 
وعم الخديوى عباس حلمى التانى 
حلو ؟








اسماعيل الله يرحمه بقى لما غير نظام الوراثة ف العرش
 خلاه لأكبر ابنائه 
والابن يورثه لاكبر ابنائه وهكذا 
فبيقولوا توفيق كان اكبر من حسين بأيام




قوم لما مشى اسماعيل مسك توفيق الابن الاكبر 
ولما مات توفيق مسك عباس حلمى الابن الاكبر 
وراحت عليك يا حاج ابو حنان
حسين كامل انقهر يا كبدى






وقعد يتفرج على ابن اخوه العيل وهوه بيمسك حكم البلاد 
ويكبر ويتوحش ويعمل ما بداله 
لحد ما جاتله فرصة من السما ... واتعزل الواد 
فقالك يا كرابنتس !!






الانجليز كانوا هارشينه فعرضوا عليه العرش 
رغم الانقسامات ف العيلة 
والخوف من غضب سلطان تركيا 
الا ان حسين ما صدق وقالك أبيع يا باشا .. أبيع
وتحول النظام من خديوية لسلطنة 
وبقى حسين كامل .. سلطان 
أواخر سنة 1914 الكلام دا
 لما دخل بسلامته قصر عابدين 
على أسنة رماح المحتل الانجليزى
وكان داخل ع الـ 60 مستريح






بصوا ... هوه على الصعيد الرسمى محصلش قلق
لكن على الصعيد الشعبى 
الناس مكنتش طايقاه
وبدا السخط العام واضح ف تجاهل الشعب 
للاحتفالات اللى اتعملت بجلوس حسين ولبسه للسلطانية




"كثيرا ما كان يحلف على مصحف 
ويخرجه من جيبه ويضعه على عينيه
ولما تكرر منه ذلك أستخف الناس بشأنه وسخروا منه 
واخذوا يهزءون بما يبدو منه "




سعد زغلول يا عيال اللى بيقول الكلام دا 
عن السلطان حسين كامل 
وبيقول ان النخبة السياسية كانت متحفظة
على مجييه للحكم زيها زى الشعب تمام
لكن الحرب العالمية بقى ونُذرها كانت ملبشة الكل 
ومخلياهم ساكتين وكاتمين ف قلبهم 



 
زائد تفريطه ف حقوق البلاد - حسنولة يعنى - 
وكان مبيكسفش لما يسلم على انجليزى يقوله :
" انى اصافحك مصافحة حقيقية مصافحة جنتلمان
 لا مصافحة ابن البلد"
اللى هوه انا بتصرف بوضوح وبلا مواربة 
بينما المصريين غدارين وف الوش مراية والقفا سلاية
ومحدش يسألنى يعنى ايه سلاية ... هه 




ومكنش عنده مشكلة ف الاحكام العرفية 
وتشديد القبضة على الشعب وانهيار الاحوال الخ 
كل دا مش مهم 
المهم توريث الحكم لأبنه وحفيده .. الخ
 من بعده 
وحاجة كدا نظام ...
عرشى ومكانتى وحمدلله على سلامتى




قصره ..
الراجل كان مكروه 
وروحى روحى روحى 
والناس مش طايقاه 
قوم رجالة السرايا والانجليز اقترحوا عليه 
يعمل زيارات لطلبة المدارس العليا 
ليه ؟؟
قالك عشان دول كانوا الطبقة المثقفة 
والشباب اللى دمه حامى 
وكانوا اكتر ناس بيكرهوه .. عشان هارشينه طبعا
فنصحوا السلطان يروح يراضيهم 
ويرش مية ويعمل مجال وكدا




حسين اتحمس وقال وماله ؟
وحددوا معاد لزيارة اول مدرسة 
واختاروا مدرسة الحقوق ..
 اللى كانت على بعد شارع من القصر 
عند ضريح حسن الاكبر
(المبنى دا اتهد بعديييين
والضريح دخل ف حدود قصر عابدين)
امتى الكلام دا؟
بعد شهرين تقريبا من لبس المخسوف للسلطانية
معاد الزيارة كان 18 فبراير 1915
قوم ايه 




بدأ الاستعداد التام لتشريف جلالته
وف اليوم الموعود اطصف العساكر من القصر 
لحد المدرسة
اللى اتفرش حوشها بالرمل واتعلقت الأعلام والزينات 
واتجمع رجال السرايا ببدلة التشريفة اياها
(الردنجوت)





ووقفوا ف انتظار مولانا
اللى وصل بعربيته الفخيمة
ونزل منها ودخل يسلم عليهم 
وكانت هيا  الدخلة يا ثااااامح





الراجل يا خويا داخل علينا نافش شنبه 
أصل معندوش ريش دا خالص !
وفاكر العالم هايصة ومستنياه 
اتارى الطلبة غابوا أغلبهم
ومحدش حضر خصوصا طلبة الليسانس !!



حسين انكبس يا كبدى








وراح باصص بنظرات نارية 
لرئيس الوزرا .. حسين رشدى 
ولوزير المعارف .. عدلى يكن 
اللى هوه فين العيال 
ازاى محدش يستقبلنى 
بقى انا اتهزأ كدا ؟!!





وراح راجع خطوة لورا ومديهم ضهره 
وجرى بالخطوة السريعة على العربية
 ثم على القصر وهوه بيغلى ويرغى ويزبد
 ويتوعد العيال بتاع الحقوق بالعقاب
وراح باعت لأكبر راس انجليزى ف مصر
 وقايله تنفيلى العيال توديهم مالطة !
مالطة وقتها كانت منفى اى سياسى معارض
اوضة الفيران بتاعتهم زمان كدا !






رشدى ويكن قعدوا يهدوا فيه ومعلش يا مولانا 
دول ولادنا برضو وننفيهم ايه؟!!
كفاية نرفدهم من المدرسة 
ونمنعهم من دخول أى مدرسة عليا ف البلد 
وبس
وبعدين هنرفد الدفعة كلها ؟!
كفاية نلم زعمائهم اللى حرضوهم 
ودول اللى يتقبض عليهم عشان يتربوا ... !




يختى كميلة حونين 
وكلهم أبوة.. خمس نجوم اللى بتعملوه والله 





السلطان قالك ..
طيب اذا كانوا اللى هيتقبض عليهم هيتبهدلوا ويتشردوا 
ويضيع مستقبلهم ماشى .. انا موافق 
نفذوا !







بس واتعمل تحقيق كبير ف مدرسة الحقوق
وتعالى ياض منك له  مين اللى محرضك 
وازاى ترفض تقابل ولى نعمتك 
اللى هوه انتا القلب الكبير 
واللى هوه بحكمتك تختال علينا والكلام دا ؟





العيال قعدت تبرر أصل واحد صاحبنا اتوفى
 وروحنا كلنا نشيع جنازته 
طب فين عنوانه الواد دا 
ادولهم عنوان 
بيدوروا لقوه عنوان محل جروبى !
#هأأأو





بس ومنظر السلطان بقى هباب 
العيال محتقرينه بما يكفى 
معتبرينه خاين 
وبيقولوه أبو شكلك بمنتهى البساطة يعنى
انتهى التحقيق 
والنتيجة كالتالى ..








قرار بفصل 54 طالب 
حرمان 13 طالب من حضور الراسة لآخر العام 
منع 18من دخول الامتحان 
والقبض على بعضهم لاحتجازه  وتأديبه شوية 
عشان مزعل مولانا !
ساعتها مصر كانت تحت الاحكام العرفية
وبالتالى قبضة السلطةالمحتلة والحكومةالمصرية 
كانت طليقة تحبس أى حد وتهين أى حد .. وعادى 




لكنننن
أهالى العيال دى مش هتسكت 
الناس اللى دخلت ولادها اهم كلية ف هذا التوقيت
 ف مصر وبيطلع منها اصحاب المناصب 
مقعدوش ساكتين 
وثاروا وعملوا دوشة
وانضملهم الجيران والاصدقاء 
وناس كتير مكنتش طايقة حسين كامل اصلا وعلى شعرة 
واختاروا سعد زغلول عشان يتوسطلهم 
ويتكلم باسم العيال ويكون محاميهم








سعد السُكرة هيروح لرئيس الوزرا 
يكلمه باللين والهوادة 
ويفهمه انه صحيح العيال غلطت 
لكن ... ما أجرمتش
ثم انه عادة 
"ان الامم تعامل التلاميذ فى جميع الاحوال معاملة ابوية"
وانه لما تحرموهم من التعليم يبقى بتضروا بالامة كلها
شوف الناس الكومل الحلوة
اللى بتقول كلام صح دى
رئيس الوزرا قرر يتراجع 
شياكة مثلا ؟؟
ابضننننن 





حسين رشدى جاتله اخبار ان خبر الزيارة
 وصل للمدارس التانية .. العليا والثانوية وغيرها
وان حسين كامل اخد على قفاه
وان الولاد اتعاقبت 
فخاف من حدوث ثورة وشغب وتكرار ما حدث 
بوتيرة اشد 
 


وقالوا لمدير مدرسة الحقوق يطلع القرار من عنده عشان ميتفهمش ان القصر هوه اللى محرض على معاقبتهم 
والناس ما تفتكرش ان السلطان تافه وهايف واهبل 
ووعامل راسه راسه ولاد ف عمر اولاده واقل 
لا ابدا ... العفو




 الزعيم .. محمد فريد 
الراجل الجميل العظيم دا تدخل عشان يقوى مركز العيال
وادلى بدلوه ف الموضوع قائلا
" كل هذه الامور تفيد ان الحكومة متوجسة خيفة 
من الامة مع انها للآن لم تبدأ اقل حركة عدوانية ضدها 
وان حسين كامل غير آمن على مركزه! "





بس وبالضغط بدأت 
المفاوضات للحصول على عفو شامل للعيال كلها 
والقصر يماطل 
ويقولوا لأ شوية 
وآه وشوية
وسعد زغلول بيقول بنفسه انه لما قابل السلطان
"ثم تآوه السطان من الاحوال عموما 
ومن احوال تلامذة الحقوق الخديوية
 وقال انه يئس من اصلاحهم 
وانهم تجاوزوا فى كل  حد الوقاحة وقلة الادب
وان قلبه اصبح كسيرا من الآمه وشدة جهالتهم 
وسوء اخلاقهم وانه عزم الا يهتم بأمرهم 
وان يتركهم وشانهم تعبث الحوادث بهم"
 


يا ضنايا يا بنى




بس وبعد جو مخاصمكو وهسيبك للزمن والصعبنيات دى 
صدر عفو عام
الا عن 17 نفر يقال انهم
" وهم اذكى المحكوم علبهم واوسعهم كفاءة
 وأكملهم استعدادا "
واتدخل سعد زغلول تانى كمحامي للولاد 
وعد بالفراج عن المقبوض عليهم ف اول الدراسة 
لأ قبل كدا 
طيب
وتم العفو عن الـ 17المفصولين  
الا اتنين




وبعد المعركة دى حسين ف النهاية ملقاش حاجة يعملها 
غير انه يصدر امر بنقل مدرسة الحقوق 
من جنب قصر عابدين 
عشان ميشوفش وشهم تانى الويحشين #كُبة






واتنقلت فعلا مدرسة الحقوق الى الجيزة 
فى العام الدراسى 1915/1916 
عشان متزعلوش عمو حسين تانى يا كناب ...







وخلصت المعركة دى سريعا ف شهور 
بس اثارها امتد ... 
يعنى اطراف الحكاية حصلهم الآتـى 




عمو حسين ابو سلطانية اللى كان كل ما حد يزعله
 يستقوى عليه بالانجليز والاحكام العرفية اياها 
هيروح الازهر بعد مدرسة الحقوق 
فطالب فيها يصرخ بأعلى صوته " يا خائن"
وهيتعرض لمحاولتين اغتيال ف اول شهور حكمه
هيقابل بالاستهانة من شعبه اللى كره وجوده 
مش حبا ف عباس حلمى 
ولكن كرها ف الانجليز وكلابه
والنخبة كمان هتستهين بيه
ثم ياتى سيده المحتل ويكملها
وشهر العسل بينه وبين الانجليز هيخلص 
وف خلال 3 سنوات هيكون اتمرمط 
لدرجة انهم هيجيبوله دكتور يكشف على قواه العقلية 
امعانا ف اهانته وتركيعه  .. !







حتى العرش اللى ف سبيله باع شرفه
 وهانت عليه مصر مقابل توريثه لذريته 
بعد 3 سنين هيموت 
ولما يبعتوا لابنه عشان يمسك بدله الواد هينفضلهم !
وف سابقة لا تحدث كثيرا 
الأمير كمال الدين حسين
 هيرفض العرش ويقولهم مش عاوزه وعند امه يا ادهم 
ويرفض يكون ذليل خانع زى أبوه








ولما يرفضها .. هيدور الانجليز على كلب يسوقوه 
مش هيلاقوا احسن من فؤاد 
الاخ الاصغر لحسين كامل والخديوى توفيق 
واللى سافر مع ابوه اسماعيل للمنفى 
وكانت سمعته هباب ف اوربا 
وبيعانى دايما من الافلاس 




واللى على وشه النحس البلد هتنزل الى حضيض اكتر
على مستوى سياسى بشكل اكبر 




وهتفضل تغلى ف مرجل الثورة
 لحد ما تيجى بقى سنة 1919 
وانتوا عارفين ما فيها 
وما بعدها
(انظر الصورة مدرسة الحقوق ف الخلفية
 وراءضريح حسن الأكبر)



 
العيال بقى 
زينة شباب مصر ف مدرسة الحقوق 
اللى بعتروا كرامة ابو سلطانية 
مين هما والدنيا ودتهم على فين تفتكروا ...  ؟؟؟



الولاد اللى كانوا بعد يوم 18 فبراير 1915 
اللى مفصول 
واللى محروم من الدراسة والامتحانات
 واللى اتقبض عليه ..
اللى حصل بعد العفو ... انهم كملوا السنة اللى بعدها 
واتخرجوا





هيبقى منهم 
محمد صبرى ابو علم 
اللى بقى وزير للعدل
 وله شارع شهير باسمه ف وسط البلد




يوسف الجندى 
زعيم سياسى واللى ف لحظة استقل بزفتى 
وعملها جمهورية 
:)
وله برضو شارع شهير باسمه ف وسط البلد







احمد موسى بدر اللى هيبقى وزير للمعارف
 ثم وزير للعدل
محمود عزمى هيبقى نائب عام 
محمد محمود هيبقى رئيس محكمة الاستئناف
...






ومحمد عبدالله عنان اللى هيبقى كاتب ومؤرخ 
وله كتاب من اروع ما يكون عن
 مؤرخى مصر الاسلامية .. وكتب اخرى مهمة







وسليمان نجيب يا عياااال 
كان من ضمن الناس الحلوة دى .. 
ومش محتاجة اعرفه بقى للى مش عارف 
اول مدير مصرى لدار الاوبرا 
الفنان الجميل
 والانسان الأجمل






اما باقى الولاد
 اما اشتغلوا ف المحاماة
 واما دخلوا دهاليز السياسة والكفاح والتنظيم المسلح 
والبرلمان الخ 




وانا بحكى كل الدوشة دى عشان عاوزة أقول ايه ؟؟



هيا العيال دى لما عملت اللى عملته 
مكنتش متخيلة ان فيه عواقب ؟




بعد ما عملته هل مسمعتش كلام زى الرصاص 
زى انتوا مالكوا 
ضيعتوا روحكم 
مستقبلكم راح
ما تغور البلد  ... الخ ؟




طب وهما قاعدين ف احلك لحظة ف اوسخ زنزانة
 مكنوش حاسين بالغضب والضياع 
ومع ذلك خرجوا
وكملوا 
وبقوا ناجحين 
وهما اللى التاريخ بيذكرهم بالخير 



اما
ابو شنب مقشة والمحتلين اسياده والهلمة دى كلها
فين دلوقتى من قاع مزبلة التاريخ ؟







والتاريخ بيكرر نفسه 
قوم نفس الواغش لما بينتهز فرصة 
فيقعد ع الكرسى ويقمع ف اللى يعارض 
وفاكرها دايمة 
اقرى انا الحكايات دى واضحك عليه من قلبى


وابقى عاوزةاقوله واحد قبلك جه زمااااان واتهزأ 
بتاع 1على 100 من تهزئينا ليك 
ومشى برضو 
ومتهناش عليها 
فـ إيش تكون انتا 
وانتا اللى مين ... ؟!







واخيرا ليا كام ملحوظة كدا ع الأحداث دى 
اولها ... 





انا زعلانة من الخديوى اسماعيل قوى 
خِلفته كلها عار 
توفيق - حسين كامل - فؤاد
(فيما عدا البنات خصوصا الاميرة فاطمة)
والظاهر عليه جابهم ف ساعة عكننة ولا ايه ؟!!




حسين كامل مواليد 1853 
وموصلش للكرسى الا 1914 يعنى بؤس البؤس
الواد بصته مش مريحانى من وهوه صغير اصلااا
زى ما يكون كارهنا كدا !!!

 




الحكام بعد الحركات دى اتنصحوا 
مش هيروحوا يلاقوا محدش جه 
دلوقتى بيشحنوا الاتوبيسات بالهتيفة والمعرضين
 عشان ميتعرضوش لهذا الموقف النيلة
وحد يشتمه بالست والدته ولا حاجة .... !





الشباب هما الامل ف كل وقت وزمن ... 
حتى ولو كانوا قلة 
ونخبة 
كافيين يعملوا روح وتغيير وتأثير
 ويخوفوا الكلاب نهاشى الكراسى والسلطات
ويقولوا عليهم عيال ... وقلالة الأدب 
وخونة وقابضين 
بينما الحقيقة ان اللى قاعد ع الكرسى 
هوه العيل ف تصرفاته
هوه المتجاوز حد الادب مع شعبه 
هوه الخاين لشرف بلده
هوه اللى قابض تمن قعاده ع العرش 
وف النهاية 
اهو العيال برضو هما اللى بعتروا كرامتك يا عمنا 
ووقعولك السلطانية 
هع









واخيرا 
اعزائى المحامين المحترمين 
المحترمين فقط 
لما حد يسألكم ازاى كليتكم جت الجيزة 
احكولهم 
وقولوهم عشان ف يوم جالنا حاكم مصر 
واحنا اعاملناه كما يستحق
فمشونا من مطرحنا القديم 
وجابونا هنا عشان ... احنا اللى هزأنا السلطان 
:)







وبصوا كاتبين ايه ...
قالك الامير الخطير دولتلو البرنس حسين كامل ...
يا واد يا شِرس
خخخخخخخخخخخخخخ
....

تصبحوا على ألف خير





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
"حقوق الملكية والملوخية والمهلبية ... الخ
محفوظة للست شهرزاد وإياك حد يسرقها ويحاول يزعلها آغجر .. مفهوم ؟ "